07:23 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت دراسة جديدة أن المواليد الجدد لا يواجهون أي خطر للعدوى بكوفيد 19 من أمهاتهم عبر الرحم.

    وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن الدراسة وجدت أنه من بين 101 مولود لأمهات مصابات بفيروس كورونا في نيويورك، تبين فقط إصابة اثنين خلال أسبوعين بعد الولادة.

    واستندت الدراسة إلى نتائج فحص أول 101 مولود، ولدوا لأمهات مصابات بفيروس كورونا في مستشفى "مورجان ستانلي" للأطفال في نيويورك خلال الفترة من 13 مارس/ آذار إلى 24 أبريل/ نيسان.

    وحتى الآن لا يعرف الأطباء كيف أصيب الطفلان بالعدوى، ولكنهم يصرون على أنه لم يكن هناك أي دليل على انتقالها من الأم.

    ويزعم الخبراء أن دراستهم تثبت أن إجراءات الوقاية الأساسية من العدوى للمواليد الجدد من المرض، هي فقط المطلوبة، مثل ارتداء الأم لقناع أثناء الإرضاع من الثدي بجانب غسل يديها.

    ويقول أكاديميون إن المواليد ليسوا بحاجة للعزل عن أمهاتهم المصابات بكورونا.

    وكان معظم الأطفال حديثي الولادة يقيمون في نفس الغرفة مع أمهاتهم ولكنهم وضعوا في أسرة على بعد ستة أقدام من أمهاتهم عند الراحة.

    انظر أيضا:

    مصر... 56% من وفيات كورونا يعانون من أمراض مزمنة
    إصابة كريستيانو رونالدو بفيروس كورونا المستجد
    دراسة بريطانية: احذروا اجتماع "الأنفلونزا" و"كورونا"
    الكلمات الدلالية:
    أمهات, دراسة, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook