00:28 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    111
    تابعنا عبر

    تعد الشيخوخة العدو الرئيسي للكائنات الحية، حيث يمكن للإنسان القلق بشأن الاحتباس الحراري أو التلوث البيئي، ولكن الشيخوخة هي المعضلة الوحيدة التي لا مفر منها والتي سيواجهها كل شخص على كوكب الأرض.

    أسس الدكتور أوبري دي جراي صندوق "SENS"، والذي يبحث عن علاج ينقذ البشرية من الشيخوخة البيولوجية. وأكد أن وجود عالم لا توجد فيه الأمراض المرتبطة بالشيخوخة ببساطة هو حقيقة تنتظرها البشرية في المستقبل القريب.

    ووفقا للعالم، فإن أول شخص سيعيش 1000 سنة لن يولد في المستقبل القريب، بل قد ولد بالفعل. كما يعتقد أن العلم سيجد طريقة لتحسين العلاج نوعيًا بهدف القضاء على التغيرات المرتبطة بالعمر في الجسم على مدار العشرين عامًا القادمة، وفق صحيفة "gazetadaily".

    ويشار إلى أن صندوق "SENS" تم تأسيسه في عام 2009 ومقره كاليفورنيا، وذلك لإجراء أبحاث تهدف إلى وقف الشيخوخة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook