04:49 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أصبح بمقدور المريض المصاب بالشلل الرباعي، المعروف باسم " متلازمة المنحبس"، استخدام إشارات الدماغ ليطعم نفسه بذراعين اصطناعيين متقدمين.

    تمكن فريق من الباحثين في مختبر الفيزياء التطبيقية التابع لجامعة جونز هوبكنز يعرف اختصارا (APL)، يقع في مقاطعة هاوارد بولاية ماريلاند، بالقرب من لوريل وكولومبيا من استخدام إشارات الدماغ لمساعدة المرضى الذين يعانون من الشلل الرباعي، وفقا لـ"jhuapl".

    ويشرح الفريق آلية عمل هذا البرنامج من خلال تجربة على مريض عانى من الشلل، جراء حادث تعرض له وهو في سن المراهقة بالقول:

    " لأكثر من 30 عاما بعد تعرضه لحادث في سن المراهقة – كان الشاب روبرت مصابا بشلل رباعي، لكنه تمكن الشهر الماضي من التلاعب بذراعيه الصناعيين بدماغه وإطعام نفسه الحلوى".

    ويشير العلماء إلى تطوير التقنية الخاصة بابتكار أطراف صناعية تعويضية ودفع هذه التقنية إلى الأمام باستخدام إشارات الدماغ للوصول إلى حل علاجي شفائي مساعد للمرضى منوهين إلى أهمية:

     " التعاون بين الإنسان والآلة في حل المشاكل الطبية للمرضى".

    وأما عن مشكلة الدراسة يتحدث العلماء:

    "نحتاج إلى ابتكارات تكنولوجية تجعل منهجنا متاحا وسهل الاستخدام من قِبَل عدد كبير من الأطباء، وليس فقط من قِبَل فريق المهندسين والعلماء؛ فنحن نعمل على هذا الجانب من أجل تطوير طرق تلقائية لتحسين التحفيز الكهربائي".

    وختم الفريق دراستهم بالقول: 

    "إن تطبيق هذه الدراسة على نطاق واسع يساعد في حل كثير من مشكلات مرضى النخاع الشوكي، التي أصبحت من الإصابات المنتشرة على مستوى العالم بسبب الحوادث، وستكون بمنزلة ثورة في علم الأعصاب والتأهيل في ظل صعوبة استعادة النخاع الشوكي لطبيعته، لكن الدراسة لا تزال تجري داخل المركز البحثي ولم يتم تعميمها لمعرفة الأعراض الجانبية التي قد تنجم عن تطبيقها، خاصة وأن الأبحاث المتعلقة بعلاج النخاع الشوكي من خلال الخلايا الجذعية لم تعطنا نتائج مرضية حتى الآن".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook