19:58 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    "هل ارتداء كمامتين يوفر حماية أفضل من فيروس كورونا وسلالاته المتحورة؟"... سؤال بات مطروحا بعد ظهور عدد من كبار المسؤولين الأمريكيين، منهم الرئيس الأمريكي جو بايدن، ونائبته كاملا هاريس بكمامتين.

    وكان كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة أنتوني فاوتشي أوصى بارتداء الأمريكيين لكمامتين يوميا.

    ردا على هذا السؤال، يقول الدكتور دوش شيفر، الأستاذ في مركز فريد هاتشينسون لأبحاث السرطان، إن:

    نوع الكمامات التي تستخدمها وعددها يتوقف على المكان الذي تنوي الذهاب إليه.

    وشدد على ضرورة وضع الكمامة على النحو المناسب، وباستمرار عندما تكون في أجواء شديدة الخطورة، حيث يمكن أن يكون الفيروس أسرع انتشارا، بحسب "رويترز".

    وأوصى شيفر باستخدام كمامة من القماش عندما يكون المرء في أجواء مفتوحة مثلا والاستعانة بكمامتين أو بأنواع متميزة من الكمامات مثل (كيه.إن95) أو (إن95) أو كمامتين عند الذهاب لأماكن العمل أو متاجر البقالة أو العيادات والمستشفيات.

    من جانبه، قال لورانس جوستين، مدير معهد أونيل لقانون الصحة الوطني والعالمي بجامعة جورجتاون:

    "إذا وضع المرء الكمامة بالطريقة الصحيحة، فستكون كل الأنواع فعالة".

    وأشار إلى أن خامة الكمامة ونوعيتها يمكن أن تُحدث فارقا أكبر من عددها.

    واعتبر أن وضع كمامتين أمر غير مفهوم وخاصة في ظل عدم معرفة نوع الخامة أو نوعيتها.

    ولفت إلى أن الكمامات الطبية المستخدمة في العمليات الجراحية أو الكمامات من نوع "كيه.إن95" أفضل.

    بدوره، قال الدكتور رائد الدويك رئيس معهد الأمراض التنفسية في مستشفى كليفلاند كلينيك إنه من غير الضروري استخدام كمامتين، إذا كانت الكمامة مكونة من عدة طبقات.

    انظر أيضا:

    آخذ في الاستقرار... هيئة حماية المستهلك تعلق على وضع انتشار فيروس كورونا في روسيا
    علبة "كوكا كولا" تكفي لاستيعاب فيروس "كورونا" المستجد الموجود في العالم
    مصر... توفير لقاح كورونا لجميع الفرق الطبية في مستشفيات العزل والصدر والحميات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook