12:26 GMT23 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    غالبا ما تربتط مشاكل الجهاز الهضمي طبيعة الأغذية التي يتناولها الشخص وبالاضطرابات النفسية والحالة المزاجية، فتأثير النظام الغذائي على الصحة الجسدية والعقلية والنفسية مرتبط ارتباطا وثيقا بعملية الهضم.

    حيث أظهرت الدراسات الحديثة ارتباط مادة السيروتونين التي تنتجها الأمعاء بالاضطرابات النفسية. فمادة السيروتونين هي أحد الناقلات العصبية وتلعب دورا مهما في تنظيم مزاج الإنسان، كما تسمى بهرمون السعادة والرغبة الجنسية.

    وتحتوي أمعاؤنا على البكتيريا التي تساعد في تسهيل وتفكيك عملية هضم المواد الغذائية المركبة كالسكريّات، ولكنّ البعض الآخر يسبب إصابة بأمراض مثل مرض السالمونيلا.

    وقد قالت أخصائية التغذية الروسية، سفيتلانا فوس في حديثها لوكالة "سبوتنيك"، أن "شراب اللبن هو أحد أفضل الأطعمة لقمع نمو البكتيريا الضارة في الأمعاء".

    وتحدثت الأخصائية فوس عن تأثير اللبن في عملية الهضم، حيث يشارك البروبيوتيك في عملية استعادة توازن البكتيريا المعوية، وكذلك الفيتامينات (B3 ،A ،B2 ،B12 ،C) والمعادن والإنزيمات والأحماض الأمينية".

    وأضافت: "اللبن غني بالبروتين والكالسيوم ويسهل عملية الهضم، كما يعزز وظائف المناعة في الجسم ويساعد في علاج الصدفية والأكزيما وأمراض المناعة الذاتية وأمراض الحساسية".

    وتابعت: "إن اللبن على عكس منتجات الألبان الأخرى، يحتوي على كمية قليلة جدا من اللاكتوز، لأن معظمه يتم تحويله إلى حمض اللاكتيك وحمض البيروفيك، والمنتج الذي يمتلك خصائص مضادات الميكروبات والتئام الجروح قادر أيضا على خفض مستويات الكوليسترول في الدم وتقوية المناعة".

    وتحتوي الأمعاء على ملايين الخلايا العصبية، ويطلق عليها بـ"الدماغ الثاني"، كونها تعمل في أجسامنا من تلقاء نفسها وبشكل مستقل ولا تحتاج إلى المخ كي يخبرها عما يجب أن تفعله.

    انظر أيضا:

    طبيبة روسية تتحدث عن أفضل فاكهة لتجديد شباب الجلد
    لها فوائد عظيمة لكن خطورتها قائمة... 10 علاجات منزلية لا غنى عنها
    5 فوائد للتوت البري... من بينها محاربة الشيخوخة
    4 أخطاء في الاستحمام تدمر بشرة الجسم
    الكلمات الدلالية:
    الجهاز الهضمي, الأمعاء, اللبن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook