20:41 GMT21 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت دراسة جديدة حقيقة مزاعم متداولة في الفترة الأخيرة حول أن هناك فصائل دم يعتبر أصحابها أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا من غيرهم.

    ونقل موقع "الطبي" نتائج دراسة أجريت، في ثلاثة ولايات أمريكية وشارك فيها 108 آلاف مريض، وأكدت أن فصيلة الدم لا تؤثر على الإصابة بفيروس كورونا الشديد.

    ونفت الدراسة الحديثة نتائج دراسات سابقة كانت قد أفادت بأن الأشخاص الذين يحملون فصيلة دم A، هم الأكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا، وأن الذين يحملون فصيلة دم O، هم أقل الفئات التي يمكن أن تصاب بالفيروس.

    من جانبه صرح الدكتور أميش أدالجا، الباحث في مركز جونز هوبكنز للأمن الصحي، أنه منذ بداية الجائحة وهناك دراسات تقول إنه توجد صلة بين فئة الدم وخطر الإصابة بفيروس كورونا، حيث أن هناك تقرير مبكر من الصين عن أن فئة الدم تؤثر على الإصابة بفيروس كورونا، ولكن نتائج هذه الدراسة تؤكد العكس.

    وأجرى باحثون من معهد القلب بمركز إنترماونتين الطبي في موراي ، يوتا، تحليلا للبيانات الخاصة بعشرات الآلاف لمرضى مركز إنترماونتين الطبي، وتم الكشف عن وجود 11,500 حالة إصابة بفيروس كورونا، وأن باقي المشاركين كانت نتائجهم سلبية، وبين الباحثون أن فصيلة الدم لم تلعب أي دور في الإصابة بالفيروس.

    انظر أيضا:

    حاكمة طوكيو تعتزم مطالبة الحكومة باتخاذ تدابير طارئة للحد من كورونا
    بعد تغيير إرشادات الاستخدام… وزير الصحة البريطاني يوجه رسالة للبريطانيين بشأن لقاح كورونا
    الجيش اللبناني يفتتح حملة التلقيح ضد فيروس كورونا
    فيكتور: دراسات ما بعد تسجيل اللقاح الروسي "إيبيفاك كورونا" تكتمل في نهاية الصيف
    نجاح زراعة جزء من رئة لامرأة مصابة بفيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook