21:47 GMT16 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    حذر علماء من الولايات المتحدة من أن ارتفاع مستوى سطح البحر بسبب الاحترار العالمي سوف يتسبب في أضرار "كارثية لا يمكن التغلب عليها" للأرض.

    وفقا لهم، فإن اختفاء الجليد في القطب الشمالي سيؤدي إلى سلسلة من الفيضانات المدمرة في جميع أنحاء العالم. في غضون 80 عامًا، سيرتفع مستوى محيطات العالم كثيرًا لدرجة أن المناطق الساحلية لبريطانيا ستكون مغمورة بالمياه.

    وقال دانيال جيلفورد، الأستاذ في جامعة روتجرز في نيوجيرسي، لصحيفة ديلي ستار: "اختفاء الغطاء الجليدي لا رجوع فيه. لذلك، من الضروري أخذ زمام المبادرة في التخفيف من آثار تغير المناخ الآن. يمكن القيام بذلك من خلال المشاركة الدولية النشطة".

    يخشى العالم من أن تؤدي السياسة المناخية الدولية الحالية إلى زيادة متوسط ​​درجات الحرارة السنوية بمقدار ثلاث درجات، وهو ما سيطيل فصل الصيف بشكل كبير في عدد من البلدان. إذا لم يتم اتخاذ تدابير عاجلة، فسوف يسود الطقس الدافئ في المستقبل المنظور في معظم المناطق لمدة تصل إلى ستة أشهر.

    وأضاف البروفيسور أن الشتاء القصير والدافئ سيصاحبه عواصف وتغيرات مفاجئة في الضغط الجوي.

    انظر أيضا:

    ارتفاع حصيلة فيضانات الجزائر إلى 4 ضحايا
    أكثر من 90 قتيلا في فيضانات بإندونيسيا وتيمور الشرقية... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    العالم, فيضانات, عواصف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook