22:58 GMT14 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 64
    تابعنا عبر

    يقوم العديد من الأشخاص بإغفال تناول وجبة الفطور لعدة أيام وحتى لعدة أسابيع أو دمجها مع وقت الغداء لتصبح عادة روتينية يومية لديهم.

    فمنهم من يعتقد أنه بهذا سيحافظ على وزنه، وآخر ليس لديه وقت لذلك وآخرون كثر يتهاونون في تناول هذه الوجبة البسيطة، التي يمكن لعدم تناولها أن يسبب العديد من الأمراض.

    أجرى علماء صينيون دراسة وتوصلوا إلى استنتاج مفاده أن الجوع يمكن أن يسبب عدة أمراض خطيرة للإنسان، حسب ما نقلته موقع "مير 24" الروسي.

    كيف تبدأ نهارك دون طاقة

    ووفقا للخبراء، فإن "الرجال الذين لا يتناولون وجبة الإفطار في الصباح يكونون أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري بنسبة 25% من أولئك الذين يأكلون ثلاث مرات في اليوم".

    وتضيف الدراسة "بأنه إذا استبعدت العوامل الأخرى التي تؤثر على تطور مرض السكري، فإن تخطي وجبة الإفطار لا يزال يزيد من خطر الإصابة بالمرض بنسبة 16%".

    وبالإضافة إلى ذلك، فإن "الأشخاص الذين يعانون من الجوع في الصباح يتعرضون لخطر زيادة الوزن، حيث وجدت الدراسة أن الأشخاص الذين لا يتناولون وجبة الإفطار لثلاث مرات في الأسبوع زاد متوسط ​​وزنهم بنحو 2 كيلوغرام".

    ويعتقد العلماء الصينيون أن "تخطي وجبة الإفطار ضار جدا للأطفال، حيث يؤثر تجنب الطعام في الصباح سلبا على نمو الدماغ، مما يؤدي إلى تدهور كبير في عملية الإدراك".

    وقال العلماء إن "عدم تناول وجبة الإفطار سيؤدي في نهاية المطاف إلى نقص التروية (احتباس لتروية الدم في الأنسجة) والسرطان والخرف وتكون الحصى في المرارة".

    يذكر أنه في وقت سابق، حدد علماء أمريكيون أنسب وقت لتناول الإفطار، وذلك من خلال إجراء دراسة شملت 10575 مريضا بالغا تم تقسيمهم إلى مجموعتين حسب موعد تناول وجبة الإفطار، فئة قبل الساعة 8:30 صباحا والفئة الأخرى بعد هذا التوقيت، وخلصت الدراسة إلى أن أولئك الذين يبدؤون وجبتهم الأولى في وقت مبكر هم أقل عرضة للإصابة بمرض السكري ومستويات السكر في الدم لديهم منخفضة".

    انظر أيضا:

    دراسة تكشف العلاقة بين الصداع والإمساك
    طبيبة روسية تكشف عن مخاطر استخدام النظارات الشمسية المنخفضة الجودة
    هل التهاب المعدة المزمن يؤدي إلى الإصابة بالسرطان؟
    الكلمات الدلالية:
    الصحة, الأمراض, الفطور
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook