16:27 GMT23 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    يعتقد عالم الأحياء الروسي نيكولاي نيكيتين أن تزامن انتشار السلالة الهندية من فيروس كورونا في روسيا مع موجات حر في بعض مناطق البلاد قد يشير إلى علاقة بين هذه الظواهر.

    ووفقًا له، فقد اتضح أخيرًا أثناء الوباء أن درجات الحرارة المرتفعة في الصيف لا تؤثر على انتشار فيروس كورونا. وأوضح نيكولاي نيكيتين أنه في هذه الحالة، يمكن فقط للعوامل الاجتماعية أن تعمل، أي في الحرارة، يذهب الناس للراحة ويكون لديهم اتصال أقل مع بعضهم البعض، على التوالي، يتم تقليل خطر الإصابة.

    وشدد على أنه بالنسبة للفيروس نفسه، فإن الحرارة لا تهم، ودرجة الحرارة المرتفعة لا يمكن أن تثير ظهور طفرات جديدة.

    وقال عالم الأحياء لوكالة "سبوتنيك": "الحرارة والشمس الساطعة والأشعة فوق البنفسجية ليس لها أي تأثير على الإصابة بفيروس كورونا وعلى الفيروس نفسه. أما بالنسبة للسلالات، فلا يمكن القول إن الحرارة أثرت على ظهور وانتشار طفرات جديدة".

    يعتقد نيكولاي نيكيتين، في الوقت نفسه، أن درجة الحرارة المرتفعة غير الطبيعية التي يتم ملاحظتها الآن يمكن أن تؤثر على حالة الأشخاص المصابين بكوفيد-19. أولا وقبل كل شيء، هذا ينطبق على أولئك الذين يعانون من أمراض مزمنة، وخاصة مشاكل الدورة الدموية أو أمراض القلب.

    وقال نيكولاي نيكيتين: "بالنسبة لهم، تعتبر الحمى عبئًا إضافيًا على القلب، وبالتالي فإن مسار المرض قد يكون معقدًا".

    انظر أيضا:

    ارتفاع درجات الحرارة... الأرصاد المصرية تحذر من منخفض الهند
    تأثير حرارة الطقس على ضغط الدم... وكيف تتجنب المضاعفات الخطيرة
    موسكو تسجل رقما قياسيا في درجات الحرارة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook