11:54 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    كشف علماء الفلك في جامعة بوسطن عن نجم غريب أطلق عليه اسم "LP 40-365"، وهو يتحرك عبر المجرة بسرعة تصل إلى نحو مليوني كيلومتر في الساعة، وبسبب هذه السرعة الهائلة، يبدو وكأنه جسم هارب من مجرة درب التبانة.

    هذا الجسم هو بقايا نجم كان موجودًا سابقًا في نظام ثنائي، لكنه تلقى طاقة هائلة نتيجة الانفجار الكبير. بحسب ما نشرت مجلة "The Astrophysical Journal Letters" العلمية.

    يبعد النجم عن المجموعة الشمسية حوالي 600 "فرسخ فلكي"، أو 2000 سنة ضوئية، وينتقل بسرعة تصل إلى 600 كيلومتر في الثانية.

    يتميز الجسم أيضًا بتركيب كيميائي غير عادي ويتألف من نسبة معدنية عالية، أي أنه يحتوي على عناصر أثقل من الهيدروجين والهيليوم.

    حلل علماء الفلك البيانات المأخوذة من تلسكوبات "Hubble" و"TESS" الفضائيين، ووجدوا أن الجسم يدور، ويشير معدل الدوران المنخفض نسبيًا إلى أن "LP 40-365" هو بقايا انفجار ضخم.

    الكلمات الدلالية:
    نجم, درب التبانة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook