04:16 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف مركز أبحاث أن متوسط درجة حرارة سطح البحر في المياه بين كوريا الجنوبية واليابان في شهر يوليو وصل إلى أعلى مستوى له منذ 40 عامًا، داعيًا إلى اتخاذ التدابير المضادة للتحول شبه الاستوائي للمحيط.

    ووفقا لوكالة "يونهاب"، فإن المعهد الكوري لعلوم وتكنولوجيا المحيطات، أكد أن متوسط ​​درجة حرارة سطح البحر الشرقي بلغت 22.2 درجة مئوية الشهر الماضي، وهو أعلى معدل منذ بدء حفظ السجلات ذات الصلة في عام 1982، وأعلى بمقدار 2.7 درجة مئوية عن متوسط ​​الثلاثين عاما الماضية.

    وأشار المعهد إلى أنه بالنظر إلى زيادة درجة حرارة سطح البحر في العالم بأكمله بمقدار 0.3 درجة مئوية فقط في نفس الفترة، فإن ارتفاع درجة حرارة البحر الشرقي كان حادا بدرجة استثنائية.

    وفي البحر حول جزر دوكدو الواقعة في أقصى شرق البلاد، ارتفع متوسط ​​درجة حرارة المياه إلى 25.01 درجة مئوية الشهر الماضي، وهو أعلى مستوى منذ بدء المراقبة هناك في عام 2009.

    وقال مسؤول بالمعهد: "إن بيئتنا البحرية وأنظمتنا البيئية مهددة بالارتفاع السريع في درجات حرارة مياه البحر، كما يتضح من ظهور موجات الحرارة البحرية والمد الأحمر وظاهرة التبييض"، داعيًّا إلى بذل الجهود لمراقبة المناطق شبه الاستوائية البحرية والتغيرات الأخرى في البيئة البحرية بعناية أكبر.

    وأوضح المعهد أن عوامل مثل وجود كمية كبيرة من الإشعاع الشمسي وتدفق التيارات الدافئة وموجات الحرارة ربما أدت إلى الارتفاع القياسي في درجات حرارة سطح البحر الشرقي في الشهر الماضي.

    انظر أيضا:

    كوريا الجنوبية وأستراليا تطلقان مناورات بحرية مشتركة
    كوريا الجنوبية: متخوفون من قرار طوكيو تصريف المياه الملوثة نوويا في البحر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook