05:57 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    كشف بحث جديد أن ما يقرب من نصف البالغين المصابين بداء السكري من النوع 2 يعانون من مضاعفات تسبب العمى في غضون عشر سنوات بعد التشخيص.

    ووفقا لموقع "ويب ميد" الطبي، فإن النتائج مأخوذة من واحدة من أطول الدراسات التمثيلية على المستوى الوطني في الولايات المتحدة، والتي تركز على مرض السكري من النوع 2 الذي يظهر عند الشباب، والتي توفر إرشادات مهمة حول إدارة مرض السكري والعناية بالعيون للمرضى الصغار وعائلاتهم.

    وقالت مؤلفة الدراسة روز جوبيتوسي كلوج، طبيبة الغدد الصماء لدى الأطفال في مستشفى "UH Rainbow Babies and Children" في كليفلاند  بولاية أوهايو الأمريكية: "أنا وزملائي في طب الأطفال قلقون.. في البداية، كان لدى حوالي 14% من المشاركين تغييرات مبكرة جدًا في العين. عندما نظرنا مرة ثانية بعد 7 سنوات فقط، تبين أن نصفهم يعاني الآن من تغيرات في العين، وبعضهم مصاب بمرض متقدم لا يُرى عادةً حتى يبلغ الشخص العقد الرابع أو الخامس من العمر".

    وأضافت الطبيبة المختصة: "اعتقد العلماء أن معدلات الإصابة باعتلال الشبكية السكري في الولايات المتحدة سيتضاعف بين عامي 2010 و2050، ولكن مع هذه البيانات الجديدة، نتوقع أن يتضاعف هذا المعدل أكثر من الضعف".

    في السابق، أبلغت دراسة "TODAY" (خيارات العلاج لمرض السكري لدى المراهقين والشباب) عن انتشار 13.9 % لاعتلال الشبكية السكري لدى الشباب، الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2 لمدة 5 سنوات في المتوسط. بعد سبع سنوات، بين عامي 2017 و2018، خضع 420 من أصل 517 مشاركًا مرة أخرى لاختبارات تصوير الشبكية، التي تم تقييمها لوجود اعتلال الشبكية السكري وتقدمه.

    في التحليل الأخير، أصيب 49% من المشاركين - الذين كان متوسط أعمارهم 25 فقط - باعتلال الشبكية السكري. بينما كان لدى 39% حالات خفيفة أو خفيفة جدًا من أمراض العين، وكانت لدى حوالي 4% شديدة. بالمقارنة مع المرضى المصابين بشكل خفيف، فإن أولئك الذين يعانون من تقدم شديد لديهم ارتفاع في نسبة السكر في الدم ومستويات ضغط الدم، فضلاً عن المزيد من المشاكل الصحية.

    وأشار الموقع إلى أنه شاركت في الدراسة مجموعات عرقية وإثنية متنوعة، بما في ذلك الأشخاص من أصل إسباني وسود وأمريكيون أصليون، والذين يعتبرون أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري من النوع 2، مما يجعل النتائج قابلة للتعميم على الجمهور الأمريكي.

    يتميز اعتلال الشبكية السكري - المسبب الرئيسي للعمى لدى البالغين في سن العمل وأحد أهم أسباب العمى، الذي يمكن الوقاية منه بتلف الأوعية الدموية في مؤخرة العين، التي يمكن أن تسحب الشبكية من مكانها، مما يسبب ضبابية أو فقدان شديد في الرؤية.

    انظر أيضا:

    خطة "الأكل الصحيح" التي تنسيك السكر بصورة نهائية
    تشوش بالرؤية... أعراض تدل على الإصابة بـ"سكري العين"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook