11:52 24 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    حجاج بيت الله

    دراسة: المسلمون الأكبر عددا نهاية القرن

    © Sputnik. Mikhail Voskresenskiy
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 53

    يُتوقع أن يصبح الإسلام الديانة الكبرى الأولى في العالم في نهاية القرن الـ21.

    وتتصدر المسيحية ترتيب الديانات السماوية الكبرى حالياً، حيث يبلغ عدد معتنقيها 2.2 مليار شخص حسب تقديرات مجموعة أبحاث "بيو ريسوتش سنتر"، لحقها الإسلام الذي يقدّر عدد أتباعه بـ1.6 مليون شخص، والهندوسية التي يبلغ عدد أتباعها مليار شخص.

    ومن المتوقع أن يفوق عدد المسلمين عدد المسيحيين في نهاية القرن الحالي.

    ويُرجع الباحثون سبب توقعاتهم إلى الوتيرة الحثيثة للنمو السكاني في العالم الإسلامي واعتبار الإسلام ديناً رسمياً للدول العديدة في حين تعتمد الدول التي تحتضن أعدادا كبيرة من المسيحيين النظام العلماني.

    ويعيش 62 في المائة من مجموع المسلمين في منطقة آسيا والمحيط الهادئ الآن. ويتوقع الباحثون أن تحتضن الهند بحلول عام 2050 غالبية مسلمي العالم — حوالي 300 مليون شخص — بينما يعتنق 10 في المائة على الأقل من سكان أوروبا الإسلام.

    انظر أيضا:

    باكستان تمنع فيلم شاروخان الجديد بسبب الإسلام
    شاهد..صور جديدة لليندسي لوهان تدعم "اعتناقها الإسلام"
    كيف دعا القذافي الرئيس اللبناني إلى الإسلام
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, الثورة الإسلامية, أبحاث, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik