04:16 21 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    بحار وصديقته

    المرأة على السفينة... نذير شؤم

    © Sputnik . Vasiliy Batanov
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 01

    فُصل قبطان إحدى الغواصات البريطانية الأربع المتسلحة بصواريخ "ترايدينت" النووية من وظيفته بعد اكتشاف علاقة عاطفية له مع ضابطة تخدم معه ضمن طاقم الغواصة.

    وقد يُصرف القبطان ستيوارت أرمسترونغ من الخدمة بشكل نهائي بعد إتمام التحقيق معه، إذ أنه يحظر على البحارة البريطانيين إقامة علاقات شخصية مع زملائهم.

    ونالت النساء حق الخدمة في الأسطول الملكي البريطاني في عام 2011.

    وتجدر الإشارة إلى الاعتقاد السائد وسط البحارة من غابر الزمان هو أن المرأة على السفينة نذير شؤم وأنها تجلب المصيبة للسفينة وطاقمها.

    وطالما ظل الحظر مفروضا على وجود المرأة في السفينة. ولنذكر هنا أن القانون الصادر في الدانمارك في عام 1572 طالب بـرمي "النساء والخنازير" إن وجدت في السفينة، في البحر.

    انظر أيضا:

    السعودية تعلن عن شرط حصول المرأة على رخصة القيادة
    لماذا تصبح المرأة إرهابية
    علماء: دماغ المرأة أكثر نشاطا من الرجل
    القدرة الخفية لجسم المرأة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار بريطانيا, أخبار العالم, فصل موظفين, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik