04:14 14 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    عدد من المخرجين والمخرجات الروس في ندوة مرآة المجتمع المتغير - التقاليد والابتكار بالسينما الروسية في الألفية الجديدة على هامش مهرجان القاهرة السينمائي الدولي الـ 40، 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2018

    سفير تونس بالقاهرة لـ"سبوتنيك": السينما أحد روافد الدفاع عن الهوية وقناعات الشعوب

    © Sputnik . Mohamed Hemeda
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0

    قال السفير التونسي بالقاهرة نجيب المنيف، إن السينما التونسية تحمل رسالة هامة منذ ما يقرب من ثلاثة عقود ونصف.

    وأضاف في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك" خلال مشاهدته فيلم " فتوى" التونسي بمهرجان القاهرة السينمائي، أن الرسالة التي يحملها الفن التونسي على الصعيد الوطني والخارجي تتضمن معالجة قضايا هامة، وأنها ساهمت على كافة المستويات في معالجة الكثير من الأزمات.

    وتابع:

    يمكننا القول بأن فيلم "فتوى" والأفلام التونسية الأخرى المشاركة بمهرجان القاهرة السينمائي، تؤكد أن السينما والثقافة وكل الفنون هي حاملة رسالة، وتعالج قضية في غاية الأهمية، وأنها أحد روافد الدفاع عن الهوية وقناعات الشعوب.

    واستطرد، أن الدفاع عن الهوية هو ما حمله الفيلم في مضمونه، وأن تونس لديها الكثير من المهرجانات الدولية التي تشارك فيها الأفلام من مختلف أنحاء العالم، وأنه من المهم أن يكون للفن والسينما رسالة تصل إلى الجمهور.

    وشدد على ضرورة تضافر الجهود بين الفنانين والمثقفين، وأن المقاربة في معالجة قضية التطرف لا يجب اقتصارها على الجانب الأمني فقط، ويجب العمل على تحصين الشباب والخطاب.

    وشارك السفير التونسي مع عدد من الفنانين التونسيين في مشاهدة فيلم "فتوى" للمخرج محمود بن محمود وبطولة غالية بن علي.    

    انظر أيضا:

    المخرج الفلسطيني محمد القبلاوي: السينما العربية فرضت نفسها في المهرجانات العالمية
    القاهرة السينمائي يعقد ندوة لمناقشة تطورات السينما الروسية في الألفية الجديدة
    "هالوين" يحتفظ بالصدارة للأسبوع الثاني في إيرادات السينما الأمريكية (فيديو)
    للأسبوع الثاني على التوالي… تعرف على الفيلم الذي يتصدر إيرادات السينما الأمريكية
    صناع السينما يتسلمون 170 ألف دولار من "منصة" مهرجان الجونة السينمائي
    "الجونة السينمائي" يناقش دور المهرجانات في صناعة السينما
    الكلمات الدلالية:
    مهرجان القاهرة السينمائي, السفير التونسي بالقاهرة نجيب المنيف, مصر, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik