00:58 14 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    آثار وتحف مصرية

    ترجع إلى 4400 عاما ماضية... تعرف على أخر كشف أثري مصري

    © AFP 2019 / Marco Bertorello
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الثقافة المصري، خالد العناني، اليوم السبت، نجاح البعثة الأثرية المصرية فى اكتشاف مقبرة "واح تى"، وهو الكاهن المشرف على القصور الملكية في عصر الأسرة الفرعونية الخامسة، في عهد الملك نفر اير كا رع من، ويعود عمرها إلى أكثر من 4400 عام.

    ومن جهته، قال العناني إن أبرز ما يميز الاكتشاف الجديد، أنه لمقبرة لم تمس من قبل وتتميز بالألوان الرائعة، وتعد فريدة من نوعها، وتتمتع بنقوش ملونة على جدرانها.
    ومن جانبه، قال الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار ورئيس بعثة الكشف الجديد، مصطفى وزيري، في بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، إن البعثة المصرية استطاعت الوصول إلى واجهة هذه المقبرة، أثناء أعمال الحفر الأثري، فى شهر نوفمبر/كانون الثاني الماضي، من الموسم الثانى للبعثة، حيث اكتفت حينها بالإعلان عن الكشف عن جبانة الحيوانات، حيث إن مدخل المقبرة كان مغلقا بجدار من الطوب اللبن، مما تطلب الكثير من العمل والوقت.
    ولفت أمين الأعلى للآثار إلى إنه عقب إزالة الجدار، اكتشفت البعثة نقوش غائرة فى العتب العلوى للسدة، نقش عليها ثلاثة أسطر من الكتابة الهيروغليفية، تحمل أسماء وألقاب صاحب المقبرة "واح تى"، الذي من أهم ألقابه: كاهن التطهير الملكى، ومفتش القصر الإلهى، ومفتش معبد الملك نفر إير كا رع، ومفتش فى المركب المقدس.
    ووصف وزيري الكشف الجديد، خلال مؤتمر صحفي اليوم، السبت، شارك فيه الأمين العام للأعلى للآثار إلى جانب وزير الآثار وسفراء عدد من الدول الأوروبية في مصر، المقبرة المكتشفة مؤخرا من الداخل، قائلا: جدران المقبرة تحمل العديد من النقوش الملونة، التى تحمل اسم زوجة صاحب المقبرة "ورت بتاح"، والعديد من المناظر التي تصور صاحب المقبرة مع أمه "مريت مين"، وعائلته من زوجته وأولاده، ومناظر الحفلة الموسيقية، وصناعة النبيذ، وصناعة الفخار، ومناظر تقدمة القرابين، ومناظر إبحار المراكب، وصناعة الأثاث الجنائزى، وصيد الطيور، وصناعة التماثيل، وسحب التماثيل، بالاضافة إلى نصوص من السيرة الذاتية لصاحب المقبرة.
    وعدد الوزيري مقتنيات المقبرة، في 18 نيشة تضم 24 تمثالا كبيرا منحوتا فى الصخر وملونا تصور صاحب المقبرة وعائلته، أما الجزء السفلى من المقبرة فيضم 26 نيشة صغيرة تحوى على 31 تمثالا منحوت فى الصخر أيضا لشخص إما واقفا أو فى وضع الكاتب، يرجح أنها لصاحب المقبرة وتماثيل لأفراد عائلته، بالإضافة إلى العثور على العديد من الأوانى الفخارية.  
    وأضاف أمين عام المجلس الأعلى للآثار أن البعثة مازالت تواصل أعمال الحفائر داخل المقبرة، والكشف عن المزيد من أسرارها، بالإضافة إلى أعمال الترميم الدقيق، وتنظيف الجدران، وتقوية النقوش والألوان.
    وعقب الإعلان عن الاكتشاف، قرر وزير الآثار مد المعرض الأثري المقام بمتحف إيمحتب بمنطقة سقارة، لمدة شهر آخر مجانا للجمهور، نظرا للإقبال الجماهيري على المعروضات والاكتشافات الأثرية الجديدة.    

     

    انظر أيضا:

    وشم على جسد مومياء مصرية يبكي عالم آثار
    بعثة آثار روسية تكتشف جانباً من سور أول عاصمة مصرية قديمة
    مصر تكشف حقيقة بيع منطقة الأهرامات لإحدى الدول العربية
    الكشف عن مقبرة أثرية في مصر بعد محاولة سرقتها
    مصر.. مقطع جديد في الهرم يشغل الاهتمام بعد فيديو "تسلق الهرم"
    الكلمات الدلالية:
    أسرار التاريخ, آثار مصرية, مقابر, مصر, آثار, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik