02:11 GMT17 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    لقت طفلة أمريكية حتفها بععد لحظات من استخدامها لمعجون الأسنان، وسط ذهول وحزن شديد من عائلتها التي لم تتوقع أن تكون نهاية ابنتهم بهذه الطريقة.

    لم يخطر على بال الطفلة، دينيس سلفات، البالغة من العمر 11 عاما، أن تكون نهايتها بهذه الطريقة المأساوية. حيث استخدمت، كعادتها، معجون الأسنان بعد تناولها الطعام، ولكن لم يكن بحسبانها أن المعجون يحتوي على مادة "بروتين الحليب"، والتي أدت إلى إصابتها بفرط حساسية حاد أدى إلى موتها، وفق موقع "dw".

    وأضاف الموقع أن الطفلة كانت تعاني من حساسية مفرطة من منتجات الألبان، الأمر الذي دفع عائلتها إلى مراقبة كل ما تتناوله طفلتهم. ولم تكن تتوقع الأسرة أبدا أن معجون الأسنان، الذي نصح به طبيب الأسرة، أن يحتوي على هذه المادة القاتلة للطفلة.

    ووفقا للموقع، فإن الطفلة، بعد أن نظفت أسنانها، خلدت إلى النوم، ولكن بعد فترة قصيرة لم تعد قادرة على التنفس، حيث قامت والدة الطفلة بالاتصال بالإسعاف على وجهة السرعة.

    وكانت الكلمات الأخيرة للطفلة لأمها "لدي رد فعل تحسسي من معجون الأسنان" مضيفة " أمي لا أستطيع التنفس".

    وقالت الأم "لم أفكر في إلقاء نظرة على مكونات معجون الأسنان، وأشعر أنني خذلتها".

    الكلمات الدلالية:
    معجون أسنان, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook