Widgets Magazine
21:24 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    الممثل السعودي ناصر القصبي

    ناصر القصبي يرفض اعتذار الداعية عائض القرني

    © Photo / Facebook/mbc1tv
    مجتمع
    انسخ الرابط
    6135
    تابعنا عبر

    رفض الفنان السعودي ناصر القصبي اعتذار الداعية عائض القرني عما وصفه بالأخطاء التي وقع فيها بالماضي، في ما يتعلق بـ"خطاب الصحوة".

    وطالب القصبي، عبر صفحته الرسمية على موقع "تويتر"، الداعية السعودي عائض القرني بعد اعتذاره بما هو أكثر من الاعتذار وكشف الصحوة ومن موّلها وأنشأها وكل رموزها ونهجها، معتبرا أن الأمر لا يعدو كونه استهلاكا إعلاميا بصيغة الاعتذار الحالية.

    وقال القصبي في تغريدته:

    عائض القرني.. تقول بكل شجاعه أعتذر.. اعتذارك هذا لا يكفي لأن الثمن كان باهظاً، عتذارك الحقيقي يكمن في تقديمك كتاب ناقد مفصل من داخل هذه الحركة تكشف فيه بهدوء وعمق ووضوح أصولها ومع من ارتبطت وكيف نشأت وكل رموزها ونهجها وكواليسها ومخططاتها، هذه هي الشجاعة وغيرها استهلاك إعلامي.

    وكان القرني قد أجرى حوارا مع برنامج "الليوان" عبر قناة "روتانا خليجية" الذي يقدمه الإعلامي السعودي، عبد الله المديفر، شن فيه عائض القرني هجوما على قطر وتركيا وإيران، ومن وصفهم بـ"خونة الملك سلمان".

    تحدث عائض القرني عن 3 خطوط حمراء تواجهها السعودية حاليا، وهي: "الإسلام المعتدل الوسطي، والوطن والقيادة، والمبايعة للملك سلمان وولي عهده"، مضيفا "لذلك إيران وأردوغان وقطر يستهدفون المملكة، من أجل تدمير الخطوط الثلاثة".

    تطرق الداعية السعودي إلى ما وصفه بضرورة تبني فكر الاعتدال والوسطية في السعودية، موضحا: "سأسخر قلمي في خدمة مشروع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في الاعتدال"، واعتذر عائض القرني، عما وصفه بالأخطاء التي وقع فيها بالماضي، خاصة ما يتعلق بـ"خطاب الصحوة".

    انظر أيضا:

    عروض مغرية... عائض القرني يكشف تفاصيل لأول مرة بشأن مكالمة أمير قطر
    عائض القرني يفاجئ السعوديين ويتحدث عن "خونة الملك سلمان"
    داعشي وديمقراطي... لواء "أويس القرني" حصان أمريكي لتشكيل جيش حر جديد شرق الفرات
    بالفيديو...محاولة اغتيال الداعية عائض القرني بالفلبين
    إصابة الداعية السعودي عائض القرني بإطلاق نار في الفلبين
    الكلمات الدلالية:
    خطاب الصحوة, عائض القرني, ناصر القصبي, السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik