17:16 GMT05 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    161
    تابعنا عبر

    يجري النظر بقضية ديك محلي يوقظ الحي باكرا كل يوم بصياحه الصاخب في فرنسا.

    وفي التفاصيل، قامت امرأة مسنة تدعى بيرون برفع قضية على ديك بالإضافة إلى صاحبه كورين فيسو، بسبب صياح الديك "المزعج" في وقت مبكر من الصباح، وطالب محامي المدعية بتعويض قدره ألف يورو، حيث يريدون إرسال المبلغ لمساعدة البحارة الذين توفوا في البحر.

    الجدير بالذكر أن المشكلة ليست وليدة اللحظة، ففي ربيع عام 2017، قررت المسنة وضع حد لصياح الديك، وعندها تم دعم صاحب الديك من خلال عريضتين تم التوقيع عليهما من قبل 155 ألف شخص.

    هذا ولم يمثل أي من المدعي والجاني في جلسة المحكمة في 4 يوليو الماضي. حيث كان موضوع الجلسة حول ما إذا كان المكان الذي يعيشون به هو قرية ريفية أم مدينة. ويصر محامي المدعية على أن موكلته لا تعيش في منطقة ريفية، بل في منطقة أقرب إلى المدينة، وفق صحيفة "Monde".

    ومن المنتظر أن تتخذ المحكمة قرارا بشأن القضية في 5 سبتمبر القادم.

    ويراقب أصحاب مزارع الدواجن المحلية القضية باهتمام، حيث يخشون من إلحاق الضرر بعملهم بسبب قرار المحكمة. وفي الوقت نفسه، حظيت مبادرة عمدة إحدى قرى جيروند، التي أرادت الاعتراف بأصوات الريف على أنها "الكنز الوطني لفرنسا" بدعم واسع النطاق.

    الكلمات الدلالية:
    محاكمة ديك, ديك, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook