06:09 GMT04 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    علق الإعلامي المصري عمرو أديب، على الجدل المُثار عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حول اعتبار يوم الأحد المقبل عطلة رسمية بمناسبة رأس السنة الهجرية.

    وكتب أديب مقدم برنامج "الحكاية"، عبر شاشة "MBC مصر، عبر حسابه بموقع "تويتر": "هي الخناقة اللي على إجازة يوم الأحد دي مش غريبة شوية، البلد واخدة في أغسطس 14 يوم إجازة، إيه المطلوب أكتر من كدة؟ لما يبقى اسمها سويسرا نبقى نزود الإجازات ونخليها عشرين يوم في الشهر".

    جدل وانقسام 

    وانقسم مستخدمو شبكات التواصل الاجتماعي ما بين مؤيد ومعارض لكلام الإعلامي المصري، حول مطالبة البعض بيوم إجازة إضافي بمناسبة رأس السنة الهجرية لأنه ربما يوافق يوم من أيام إجازة نهاية الأسبوع. 

    وقال حساب يحمل اسم "أحمد سلامة": "الناس بتدور على أي فرصة عشان ما تخرجش وتقلل المصاريف سواء المواصلات أو الأكل بره البيت".

    وأضاف حساب آخر: "والله عندك حق يا استاذ عمرو إحنا أكتر شعب يدور على الإجازات  مع اننا أكتر شعب محتاج يشتغل وينتج علشان نذود دخلنا ونعلي اقتصادنا.... لازم يحصل تغيير في طريقة التفكير يا جماعة مصر مش هتنهض لوحدها  والحكومة مش هشتغل لوحدها.. اتقوا الله في رئيس الدولة اللي تقريبا مش بينام". 

    وقال حساب أخر:  "يا استاذ عمرو مع إنك زملكاوي بس كلامك صح .. يجب أن تكون الاجازات في مصر العيدين وعيد المسيحيين ونصر أكتوبر فقط لاغير....". 

    رئاسة الوزراء تحسم الجدل

    وأثارت إجازة رأس السنة الهجرية جدلا خلال الأيام الماضية بين "السبت أو الأحد"، ما دفع المركز الإعلامي لمجلس الوزراء لإصدار بيان رسمي بشأن تحديد موعدها.

    وقال مجلس الوزراء، إنه لا صحة لما تردد حول منح إجازة رأس السنة الهجرية يوم الأحد الموافق 1 سبتمبر/أيلول 2019 بدلا من يوم السبت الموافق 31 أغسطس/آب2019.

    بدوره، أصدر مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قرارا يقضي بأن تكون إجازة رأس السنة الهجرية وفق ما تحدده الرؤية الشرعية.

    واعتمدت الحكومة المصرية اليوم السبت أجازة رسمية بموجب قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1952 لسنة 2019، الصادر يوم 26 أغسطس الجاري بشأن إجازة رأس السنة الهجرية، وذلك بعد إعلان دار الإفتاء المصرية السبت أول أيام شهر المحرم لعام 1441 هجريا.

    الكلمات الدلالية:
    عمرو أديب, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook