04:09 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    قامت المصممة الأمريكية بيكا صلاح الدين، بإحياء الشخصيات التاريخية البارزة من الملكات والسياسيين الشهيرين، كما لو كانت تعيش في يومنا هذا.

    ونشرت المصممة صورا للشخصيات التاريخية بتسريحة شعر وملابس متحضرة على "انستغرام"، وقالت بيكا، "الفن والتصميم الجرافيكي هما مهنتي، لكن التاريخ كان دائمًا هوايتي، فعملي الآن مزيج مثالي لهذين الشغفين".

    Посмотреть эту публикацию в Instagram

    Публикация от @royalty_now_

    وأضافت بيكا أن شخصيتها التاريخية المفضلة هي آن بولين، وكل المهتمين بتاريخ عصر تيودور يعرفون أن آن معروفة بسحرها وخفة دمها، ومع ذلك فإن الصور التاريخية التي وصلت إلينا هي شاحبة وكئيبة".

    Посмотреть эту публикацию в Instagram

    Публикация от @royalty_now_

    لهذا قامت بيكا باستخدام فوتوشوب وتغيير شكل آن بولين لرؤية ما قد تبدو عليه مع تسريحة ومكياج حديثين ولاحظت المصممة، أن الشكل الجديد لبولين ملأها بالحياة.

    Посмотреть эту публикацию в Instagram

    Публикация от @royalty_now_

    وهكذا بدأت بيكا بنشر الصور على حساب خاص منذ عام تقريبا ولقي العمل الكثير من المعجبين، حيث لديها الآن أكثر من 80 ألف متابع على "انستغرام".

    Посмотреть эту публикацию в Instagram

    Публикация от @royalty_now_

    وتركز بيكا في تعديلاتها على البشرة والشعر والعينين وترسم الوجه بشكل مجزأ مستخدمة شكل الأنف والعينين والشفتين وكشفت المصممة: أحيانا أرسم ظلال العيون والرموش والحواجب والتجاعيد ولون البشرة رقميا بتفاصيل أكثر ويستغرق الأمر وقتا طويلا حتى تبدو الصورة حقيقية وتنبض بالحياة مرة أخرى.

    انظر أيضا:

    غرفة سرية في مقبرة توت عنخ آمون قد تحوي مومياء نفرتيتي
    اكتشاف موقع "إله الموت"... أقدم قاتل في التاريخ
    "واتسآب" تعلن عن إنجاز تاريخي... لم تحققه "فيسبوك"
    الكلمات الدلالية:
    تاريخ, نفرتيتي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook