12:48 GMT28 مارس/ آذار 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أطلقت الحكومة الفرنسية حملة لمحاربة بق الفراش بعد انتشاره من جديد بين السكان، ليشكل مشكلة حقيقية في البلاد.

    وكانت فرنسا قد تخلصت من مشكلة "بق الفراش" بشكل كامل في الخمسينيات من القرن الماضي، لكنها عادت للظهور اليوم، ما شكل إزعاجا للسكان.

    وأطلقت الحكومة الفرنسية، بحسب موقع "سي إن إن" حملة لمحاربة انتشاره، وخصصت موقعا إلكترونيا لتقديم النصائح، وخطا ساخنا للمعلومات والاتصال.

    وأشار الموقع إلى مجموعة من التدابير الصارمة التي يجب اتباعها لمنع انتشاره مع عبارة "يمكننا أن نتأثر جميعا".

    ومن بين الإجراءات الموصى بها لمنع الإصابة، غسل الملابس المستعملة بمعدل 60 درجة مئوية أو أعلى قبل ارتدائها، وتنظيف الأثاث المستعمل بحرارة جافة قبل نقله إلى المنزل.

    يُنصح ضيوف الفنادق بتخزين أمتعتهم على الرفوف بدلاً من وضعها على الأرض والتحقق من السرير والفراش والمناطق المظلمة الأخرى قبل استخدامها.

    وتتغذى الطفيليات التي يطلق عليها علميا اسم "Cimex lectularius" على دم الإنسان، ويمكن لكل واحدة أن تعض الإنسان ما يصل إلى 90 مرة في ليلة واحدة، مما يترك قروحًا مماثلة للسعات البعوض.

    انظر أيضا:

    بعوض سام يدخل 130 شخصا إلى المستشفى بولاية سكيكدة شرقي الجزائر
    كورونا في إسرائيل... السجن 7 سنوات لمن يخالف قوانين العزل الصحي 
    البعوض "المعدل وراثيا" يكافح حمى الضنك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook