04:26 GMT05 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نشرت صحيفة "واشنطن بوست"، قصة تجربة، كارل غولدمان، أصيب بفيروس "كوفيد-19" على متن سفينة "دايموند برينسيس" المنكوبة بالفيروس في اليابان.

    وقال غولدمان: أنا محظوظ لأنني أصغر سنا ولا أقع في فئة الخطر فالمرض يكون قاتلا بالنسبة لكبار السن وذوي الحالة الصحية السيئة، وأنا في حالة جيدة الآن... وبناءً على تجربتي، أوصي الجميع بشراء ميزان حرارة رقمي جيد"، بحسب الصحيفة.

    وغادر غولدمان السفينة المنكوبة بالفيروس مع زوجته منذ بضعة أسابيع وسافرا من طوكيو على متن طائرة خاصة أرسلتها أمريكا، وكان الرجل بحالة جيدة آنذاك.

    لكن بدأ غولدمان بالسعال أثناء الرحلة ثم شعر بالنعاس وغرق في النوم وعندما استيقظ شعر بالوهن وذهب إلى الجزء الخلفي من الطائرة، حيث تم إنشاء منطقة الحجر الصحي الخاصة وقاس الأطباء درجة حرارته التي أظهرت 39.5 درجة مئوية، ثم تم نقل الزوجين وركاب آخرين مصابين إلى مركز السيطرة على الأمراض في مستشفى جامعة نبراسكا في أمريكا، ووفقا لغولدمان، تم نقله على نقالة، على الرغم من أنه كان يستطيع المشي بمفرده.

    وتابع غولدمان: "وضعوني في قسم المكافحة البيولوجية وهو مكان مغلق مع نوافذ زجاجية مزدوجة وممر وباب كبير معزول، وراقبني الأطباء باستمرار عبر كاميرات مثبتة في الغرفة".

    وأخذ الطاقم الطبي الاختبارت اللازمة من غولدمان ووفقا لها تم تأكيد إصابته بالفيروس، وأشار المريض أن الأطباء كانوا يرتدون واقية ثقيلة، ومغطاة بشريط لاصق ومجهزين بمحركات لتدوير الهواء".

    ثم عولج غولدمان باستخدام القطارة، حيث كان يحصل على على المغنيسيوم والبوتاسيوم وكذلك الإيبوبروفين عندما انخفضت درجة حرارته إلى 39 ولا يزال غولدمان مريضًا بفيروس كورونا، لكنه انتقل من مركز المكافحة البيولوجية إلى جناح المستشفى حيث توجد زوجته، وحالته مستقرو وهو يعمل عن بعد من الغرفة باستخدام كمبيوتر محمول.

    ولخص غولدمان، "أمشي في الغرفة ألف خطوة كل يوم، وأتابع الأخبار. من الغريب أن أرى الجميع يشعر بالهلع من المرض الذي عانيته، كل هذه المؤتمرات الصحفية، وسقوط سوق الأسهم، وإغلاق المدارس. ومن المحتمل أن ينتشر فيروس كورونا في الولايات المتحدة، لكن الشعور بالذعر لن يساعد أي شخص".

    وأعلنت وكالة الأنباء اليايانية "كيودو" تسجيل ثالث حالة وفاة على متن السفينة "دايموند برنسيس" المحتجزة في الحجر الصحي باليابان بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد.

    انظر أيضا:

    وفاة جديدة بسبب "كورونا" في اليابان
    وكالة: وفاة بريطاني كان على متن السفينة "دايموند برنسيس" في اليابان
    تسجيل ثالث حالة وفاة بالسفينة "دايموند برنسيس" المحتجزة بالحجر الصحي في اليابان
    الكلمات الدلالية:
    رجل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook