20:16 GMT12 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    نقلت وسائل إعلام روسية قصة مؤثرة لكلب يجلس بالقرب من قبر أصحابه لمدة 15 عاما في مدينة تشيرنوغولوفكا، ضواحي مدينة موسكو.

    ووقع أصحاب الجرو آنذاك في حادث سيارة أسفر عن موت الأسرة وبقاء الجرو حيا. وكبر الكلب الآن ولا يزال يحرس سلام أصحابه لأيام وليال طويلة.

    وعند دفن الأسرة في قرية قريبو من تشيرنوغولوفكا وضع الأقارب نصبا تذكاريا على القبر، وربطوا به الجرو لسبب مجهول، ومن ثم عادوا بعد ستة أيام وأطلقوا سراحه ولكنه لم يترك المكان.

    وهكذا زاد عدد سكان القرية في ذلك اليوم، وأصبح الكلب ساكنا دائما فيها وبقي يحرس قبر أصحابه طوال هذه السنين، وحتى أنه رفض أن يعيش في القرية نفسها، بحسب ما نقلته صحيفة "بودموسكوفيي سيغودنيا".

    واشتهرت القصة في أرجاء مختلفة من المنطقة، حيث يتوقف العابرون عند القبر ليتركوا طعاما للكلب ومنهم من يأتي ليعتني بالحيوان ويتحقق من صحته.

    وقالت إحدى أهالي القرية، غالينا: "أنا نفسي لدي كلبان اثنان أخذتهما من المأوى وأنا أشعر بالأسى على حال هذا الكلب فهناك حزن عميق في عينيه دائما".

    وبنى أحدهم مأوى للكلب ليكون ملجأ من ظروف الطبيعة السيئة، لكن خدمات الطرق كانوا يهدمونه باستمرار بسبب المخالفات ورغم ذلك كان أحد آخر يبني المأوى من جديد.

    ولا يقترب الكلب من الناس عادة، حيث قال فلاديمير كوزنيتسوف: "نترك له الطعام ولا يقترب إلا بعد رحيلنا ولا يحب أن يداعبه أحد".

    انظر أيضا:

    كلب يسرق الأضواء بعد أن عبر المسبح دون أن يلمس المياه... فيديو
    كلب ينقذ 6 أشخاص من فندق منهار في الصين استخدم للحجر الصحي... فيديو
    قد يكون أول انتقال للفيروس من البشر للحيوانات... قصة كلب أصيب صاحبه بكورونا
    الكلمات الدلالية:
    كلب, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook