05:43 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    توقع حمزة العلويني مدير شركة "كونسومد" للمنتجات الطبية الوقائية في تونس بعد حوالي شهر ونصف من تفشي فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض (كوفيد - 19)، أن الأمر سيكون أخطر من المتوقع، فعرض على الموظفين (البالغ عددهم 250) الحجر عليهم في المصنع، فوافق 150 على الفكرة.

    وأراد القائمون على المصنع تقليل فرص انتقال فيروس كورونا المستجد وفي نفس الوقت حماية الطواقم الطبية في المستشفيات التي تتعامل مع المصنع، من خلال المواظبة على تأمين كل منتجاتهم.

    ووصل الموظفون للمصنع لبدء الحجر في منتصف مارس/آذار الجاري، حيث أحضروا حقائبهم كالمسافرين، كما أفاد موقع "مصراوي".

    وقرر أصحاب المصنع أن يعمل الموظفون على مدار 24 ساعة بواقع 3 دوريات مختلفة، وبحسب الموقع فإن الشركة تغذي تونس بالكمامات الطبية والقفازات ومعدات الجراحة وأدوات أخرى.

    واهتم العلويني بكل شيء، فداخل المصنع يوجد فريق طبي يقيس الحرارة دائما كما تضيف خولة، وفريق طهي يقيم داخل الحجر يقدم للعمال الطعام، بالإضافة لمساكن جيدة من أجل المنامة ووسائل الترفيه، من ملعب صغير لكرة القدم وتلفاز وألعاب ومسابقات فكرية، ومكان للأيروبكس وإقامة حفل صغير مساء كل أحد.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook