17:35 GMT08 مايو/ أيار 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تمارس بعض الحيوانات ما نطلق عليه العزل الذاتي، والذي يطبقه الإنسان لتجنب نقل العدوى القاتلة، إلا أن الحيوانات تفعله بشكل فطري.

    ونشرت صحيفة "الغارديان" البريطانية تحقيقا مصورا عن حيوانات تمارس العزل الذاتي وقارنتها بحيوانات لا تعيش إلا ضمن جماعات قطعان.

    وبحسب الغراديان، فإنه من النادر أن يمر يوم من دون شكل من أشكال التفاعل بين الناس سواء في مكان العمل أو المتاجر أو البيوت، ولكن فيروس كورونا فرض وضعا جديدا غير مسبوق من التباعد الإنساني.

    وأضافت أن هناك حيوانات تعيش غريزيا في عزلة عن بعضها بعضا سواء كانت على اليابسة أو في البحار ولا تخالط أبناء فصيلتها إلا للتزاوج أو للطعام، من بين هذه الحيوانات السلاحف البحرية التي لا تخالط إلا لفترات قصيرة من أجل التزاوج وبعدها تهجر بيضها وأعشاشها وتجول الأعماق وحيدة.

    وتابعت: "الحوت الأزرق أيضا يفضل العيش وحيدا ولا يكلف نفسه عناء التواصل مع غيره إلا في موسم التزاوج، وهو لا يختلف في ذلك عن فهد الثلج الذي نادرا ما يشاهد في مجموعات إلا في موسم التزاوج وعندما يرعى صغاره".

    ولا تستمر الحياة الاجتماعية للدب القطبي إلا بضع أيام خلال موسم التزاوج وبعدها يذهب كل من الزوجين في حال سبيله.

    أما الباندا العملاق فإنه يظهر اهتماما بتناول الطعام أكثر من اهتمامه بالتفاعل مع أفراد جنسه وهو ما يحدث لفترة وجيزة بغرض التزاوج قبل أن تجد الأنثى نفسها وحيدة مع جرائها.

     

    انظر أيضا:

    العلماء يكشفون تأثير الحيوانات الأليفة على أعراض الإصابة بفيروس "كورونا"
    هل تنقل الحيوانات الأليفة كورونا إلى البشر؟... "الصحة العالمية" تجيب
    لاما أو ماعز...مزرعة تعرض حيواناتها للمشاركة في اجتماعات الفيديو
    خبيرة عالمية: عدم احترام الحيوانات تسبب في وباء كورونا "المتوقع منذ فترة طويلة"
    الكلمات الدلالية:
    حيوانات, دب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook