00:05 GMT14 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت منظمة الشرطة الدولية "الإنتربول" عن الطريقة السرية التي يستخدمها تجار المخدرات لنقل المخدرات وغيرها من السلع الممنوعة في ظل تفشي وباء كورونا المستجد.

    ويستخدم تجار المخدرات خدمات توصيل الطعام كغطاء لنقل المخدرات والسلع غير القانونية خلال أزمة فيروس كورونا، التي أجبرت معظم البلدان في أنحاء العالم على اتخاذ إجراءات عزل صارمة، بحسب صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية.

    وتسلمت المنظمة تقارير من أجهزة الشرطة في عدة دول مثل أيرلندا وماليزيا وإسبانيا وبريطانيا ترصد سائقي توصيل ينقلون المخدرات مثل الكوكايين والماريغوانا والكيتامين وحبوب النشوة.

    وتوصل تجار المخدرات إلى تلك الطريقة بعد لأن أدت إجراءات الإغلاق العام والقيود على تنقلات الناس التي تفرضها الحكومات في جميع أنحاء العالم في محاولة لاحتواء انتشار فيروس كورونا، إلى زيادة الطلب على سائقي التوصيل.

    وبحسب الإنتربول فقد ضبطت الشرطة الوطنية الإسبانية هذا الشهر 7 أشخاص يرتدون زي سائقي توصيل الطعام في أليكانتي وفالنسيا، وأضافت المنظمة أن المتورطين في القضية ضبطوا وهم يسلمون الكوكايين والماريغوانا بالدراجات والدراجات النارية والسيارات، مع إخفاء بعض الأدوية داخل حقائب التوصيل للمنازل.

    في السياق ذاته، ضبطت الشرطة في أيرلندا 8 كيلوغرامات من الكوكايين ومسدسين مخبأين في علب للشطائر، كما أعلن مسؤولون كبار في مكافحة المخدرات أن أباطرة المخدرات بأمريكا اللاتينية أرسلوا شحنات ضخمة من الكوكايين إلى أوروبا خلال الأسابيع القليلة الماضية، إحداها كانت مخبأة في شحنة من الحبار، على الرغم من انكماش التبادل التجاري المشروع عبر الأطلسي بسبب جائحة كورونا.

    يذكر أن تفشي وباء كورونا أجبر العديد من الدول الأوروبية، تمتلك أسواقا رئيسية مثل بريطانيا وإسبانيا، على تقييد حركة مواطنيها بشدة.

    انظر أيضا:

    استغلوا منع التجول... القبض على مواطن ومقيمين بحوزتهم مواد مخدرة في السعودية
    الأمن الكويتي يحبط عملية تهريب مخدرات من العراق عبر الحدود البرية
    رصد شحنة مخدرات مجهولة بقيمة 14 مليون دولار على مدرج سري... فيديو
    الرئيس المكسيكي مستاء من تقديم عصابات المخدرات "المساعدات" لمنكوبي كورونا
    الكلمات الدلالية:
    الإنتربول, مخدرات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook