12:36 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    في الأزمة التي يشهدها العالم حاليا، تجلت الكثير من المواقف الإيجابية المتمثلة في مد يد العون بين الأفراد أو الدول.

    المواقف الإيجابية لم تقتصر على مد يد الإنسان للإنسان فقط، بل تجلت أيضا في مد يد الإنسان للحيوان إثر تفشي وباء كورونا المستجد حول العالم.

    قامت سيدة مغربية من مدينة مكناس باستقبال عشرات 100 قطة، في إطار خوفها على القطط من العواقب التي ستحدث لها في الشارع في ظل الظروف الراهنة. رغم حالتها المادية المتواضعة.

    الغريب أن هذه السيدة اختارت الطلاق من زوجها قبل عام ونصف العام، والتخلي عن ابنتها من أجل قططها، حسب ما جاء في شهادتها.

    ويرفض مالكي معظم المنازل من تأجير مسكنا للسيدة مع هذا الكم الهائل من القطط، ووبعد العثور على منزل، قدم الجيران بشكاوى إلى السلطات بسبب القطط وتلقت تحذيرا رسميا، وفقا لـ"إرم نيوز".

    وتعيش المرأة وقططها ظروفا عير صحية، حيث لا يتوافر المنزل الذي تقيم به على مكان تخصصه لها، ولا به نوافذ أو مصادر للتهوية، ما أثر على الحالة الصحية للقطط وصاحبتها.

    لذا لجأت إلى الصحافة المحلية لطلب المساعدة، إذ تتمنى أن يوفر أحد المحسنين مكانا ملائِما لتعيش فيه قططها "بكرامة" حسب تعبيرها؛ لأنه لا يمكنها أن تعيش في الشارع.

    انظر أيضا:

    رسميا... رفع الكلاب والقطط من قائمة الحيوانات التي يمكن أكلها في الصين
    العلماء يعثرون على فيروس كورونا في القطط في ووهان
    دراسة: القطط تستطيع أن تتناقل عدوى كورونا فيما بينها
    بالصور... سيدتان مصريتان تستقبلان القطط والكلاب من الشوارع بعد تخلص أصحابها منها
    الكلمات الدلالية:
    المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook