06:08 GMT25 مايو/ أيار 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 22
    تابعنا عبر

    أعلن عمدة مدينة نيويورك بيل دي بلاسيو، في مطلع شهر رمضان، أن المدينة ستوصل 500 ألف وجبة مجانية للمسلمين خلال الشهر الكريم.

    إلا أن المفاجئة كانت في عزوف الكثير من المسلمين عن تناولها لأنها غير مناسبة على حد قولهم.

    أحد أولئك الذين وصلتهم وجبة الإفطار التي تسلمتها من المدينة، مواطنة تعرف بريما بيجم، والتي أحجمت عن تناولها لاشمئزازها منها.

    وكانت الوجبة عبارة عن هريسة ذرة ودجاج وبطاطس، موضوعة في طبق فضي مغلق ترشح منه السوائل، على حد وصف ريما، قائلة "ذكرتني بما تعلمته وأنا طفلة عن طعام رواد الفضاء، لم أكن لآكل هذا، وما كنت لأقدمه لعائلتي"، بحسب ما صرحت لموقع Middle East Eye البريطاني.

    الناشطة المجتمعية والمديرة التنفيذية السابقة للجمعية العربية الأمريكية في نيويورك، ليندا صرصور، قالت "إن الوجبات التي توزع عن طريق جمعية الأمريكان العرب في نيويورك تأتي مباشرة من المدينة، وجيدة الجودة". وإن الاختلاف في مصادر الطعام هو ما أثار مخاوف بين سكان نيويورك ونشطاء المجتمع.

    مضيفة أن الطعام الذي يصل إلى ريما وآخرين من أحد مراكز التوزيع في المدينة، وليس من منظمة مجتمعية، منبعه شركة J&M للأغذية الحلال، ومقرها إلينوي.

    والشركة متخصصة بتوفير الوجبات للقوات المسلحة الأمريكية.

    انظر أيضا:

    علاء مبارك يعلق على مسلسلات رمضان ويحدد الأفضل
    كيف تنقص وزنك في رمضان دون الشعور بالجوع؟
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, طعام, رمضان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook