18:41 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تبتكر الممرضات في تشيلي طرقا لمساعدة مرضى كورونا على تخطي المحنة حتى بعد يوم عمل طويل وشاق.

    وتقوم الممرضة داماريس سيلفا مثلا بأخذ آلة الكمان الخاصة بها بعد انتهاء نوبتها في السادسة مساء مرتين أسبوعيا، للعزف في القسم الذي أنهت لتوها العمل به.

    وتعزف سيلفا أغاني اللاتينية الشعبية لساعات ما يدخل الراحة على قلوب المرضى، الذين امضوا بعضهم أسابيع في الرعاية المركزة.

    وقالت الممرضة لـ"رويترز": "بمجرد أن أدخل إلى المرضى تُشرق وجوههم، يبدون أكثر سعادة.. يبتسمون ويصفقون".

    وأضافت الموسيقية أن ما تريده هو "منح القليل من (مشاعر) الحب والإيمان والأمل بينما أعزف على الكمان. وفي كل مرة، أفعل ذلك من كل قلبي".

    ومبادرتها واحدة من مبادرات عدة برفع الروح المعنوية في أقسام الرعاية المركزة في تشيلي، والتي هي في الوقت الحاضر قريبة من أن تمتلئ عن آخرها بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

    وهناك مبادرات أخرى تقوم بها الممرضات والممرضون مثل كتابة رسائل للمرضى والغناء احتفالا بعيد ميلاد أحد المرضى والتصفيق للذين يخرجون من المستشفى منتصرين على كوفيد-19.

    ووصلت إصابات تشيلي إلى 300 ألف إصابة بفيروس كورونا وسجلت ما يزيد على 6 آلاف وفاة بكوفيد-19 الناجم عنه. 

    وأعلن وزير الصحة التشيلي إنريكي باريس، يوم أمس الاثنين، إن هناك "مؤشرات إيجابية" بسبب الانخفاض المستمر في الإصابات بفيروس كورونا في سانتياغو وبعض المراكز السكانية الكبيرة الأخرى.

    لكن الوزير أصر على أن الحجر الصحي الصارم سيظل قيد التطبيق في جزء كبير من الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية.

    انظر أيضا:

    ممرضة تبتكر طريقة جديدة للتخلص مع أطفالها من ملل الحجر المنزلي
    سحلوها من شعرها... غضب عارم في فرنسا بسبب طريقة اعتقال ممرضة... صور وفيديو
    نقلت إليها العدوى... رسالة مؤثرة من طفلة قبل وفاتها لأمها الممرضة... فيديو
    هدية جينيفر لوبيز إلى ممرضة تحارب كورونا... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook