03:46 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 72
    تابعنا عبر

    كشف الدكتور زاهي حواس، وزير الآثار المصري الأسبق، لغز مومياء المرأة الصارخة في خبيئة الدير البحري الملكية في الأقصر (جنوب القاهرة).

    وأكد حواس في مداخلة هاتفية مع الإعلامي، وائل الإبراشي، ببرنامج "التاسعة"، عبر القناة الأولى المصرية، مساء أمس الخميس، أن حل لغز مومياء المرأة الصارخة في خبيئة الدير البحري الملكية بالأقصر، جاء بعد تحليل "DNA"، وصور الأشعة المقطعية.

    وأشار حواس، بداية، إلى وجود مومياء أخرى لرجل صارخ، قائلا: "توصلنا إلى سبب وفاة المومياء الصارخة كشف عالمي مصري تم نشره فى مجلة عالمية"، وبأنه منذ عام 1981 وهذه المومياء موجودة في المتحف المصري، وأجري عليها العديد من الأبحاث ولم يتوصل أحد إلى معرفة سبب صراخها.

    وأوضح وزير الآثار المصري الأسبق أن الفريق المصري توصل إلى سبب صراخ المرأة، إذ كانت مصابة بتصلب في الشرايين ما ترتب عليه أزمة قلبية حادة ماتت بسببها.

    وذكر زاهي حواس أن مومياء الرجل الصارخ تبين أنها لرجل قتل والده بهدف الحصول على العرش، ولذلك لم يتم تحنيطه، حيث تم لفه في جلد الماعز لأنه سوف يذهب إلى النار، بدعوى أن جلد الماعز نجس عند المصريين القدماء.

    انظر أيضا:

    العثور على لوحات داخل تابوت مومياء مصرية تعود لأكثر من 3000 سنة
    مومياء مصرية تتحدث بعد 3 آلاف عام على تحنيطها... فيديو
    لعنة الفراعنة...ما هي أخطار توابيت المومياء المكتشفة في مصر
    مسؤول مصري يكشف حقيقة سفر مومياء من ملوك الفراعنة
    الكلمات الدلالية:
    الأقصر, مومياء, زاهي حواس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook