18:08 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 45
    تابعنا عبر

    شهدت واقعة العثور على أم وطفليها مذبوحين في منزلهم، بمدينة كفر الدوار، في محافظة البحيرة، شمالي مصر، تطورات جديدة.

    وكشف رجال الأمن أن وراء الواقعة سائق، وبالقبض عليه اعترف بارتكاب الجريمة، وفقا لموقع "بوابة أخبار اليوم".

    البداية عندما تلقى أمن البحيرة، بلاغا من الأهالي، بالعثور علي جثة سيدة وطفلين مذبوحين بمنزلهم بكفر الدوار، وعلى الفور انتقل ضباط المباحث وسيارات الإسعاف إلى مكان الواقعة، وتم فرض كردون أمني حول المنزل وتم اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة.

    وعثرت الشرطة على 3 جثث لسيدة عمرها 23 عاما، وطفليها التوأم وعمر كل منهما 3 سنوات، وبإخطار النيابة العامة أمرت بانتداب الطب الشرعي لتشريح الجثامين الثلاثة، وبيان أسباب الوفاة والتصريح بدفن الجثث عقب ذلك.

    وكلفت النيابة المباحث الجنائية، بالتحري حول الواقعة وظروفها وملابساتها، والتحري حول علاقات الزوجة والزوج وخلافاتهما، وتبين من خلال الفحص ورصد المشاهدات وتفريغ الكاميرات، أن وراء ارتكاب الواقعة ابن عم "الأم" والذي يعمل سائقا.

    وكشفت تحريات الشرطة أن المتهم كان يقوم بمساعدة الأم في ترتيب محتويات المنزل، وأثناء تواجده راودها عن نفسها فتعدت عليه بالضرب، وحاولت الاستغاثة بالجيران، فتوجه سريعا إلى مطبخ المنزل وأمسك سكينا وذبحها وذبح طفليها التوأم حتى لا ينفضح أمره، وفر هاربا، وتمكنت القوات من القبض عليه وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة.

    وقام المتهم بتمثيل خطوات ارتكاب الجريمة بالصوت والصورةأمام النيابة العامة، التي أمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

    انظر أيضا:

    جريمة تهز الشارع المصري... ذبح وحرق عائلة من 7 أشخاص
    ذبح شرطي مصري داخل مسجد
    الاتحاد الأوروبي ومصر يدينان ذبح إثيوبيين في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار مصر اليوم, أخبار مصر الآن, أخبار مصر, مذبحة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook