12:47 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 23
    تابعنا عبر

    انتشر فيديو لرجل يطلق النار على نفسه من مسدس، كالنار في الهشيم، فيما تحاول منصة "تيك توك" إيقافه. 

    تسابق المنصة الزمن لإيقاف انتشار الفيديو، الذي بدأ ينتشر بشكل جنوني بين رواد ومتابعي مواقع التواصل الاجتماعي، محاولة حظر حسابات الأشخاص الذين يعيدون تحميل المقطع.

    وأفادت قناة "العربية"، مساء اليوم الأربعاء، بأن إعادة نشر مقطع الفيديو قد أثار الجدل حول مدى خطوة مواقع التواصل الاجتماعي، في حال استغلالها في غير محلها، بنشر مقاطع فيديوهات تحض على الانتحار أو العنف أو الكراهية.

    وفي السياق، أكد التطبيق الصيني الشهير "تيك توك"، في بيان أمس الثلاثاء، أن المقطع بث في الأصل عبر "فيسبوك" في أواخر شهر أغسطس/آب، ثم ظهر على تطبيقات أخرى، موضحا أن مقطع الانتحار بدأ بالانتشار حديثا.

    وعندما أصبح مستخدمو "تيك توك" على علم بالمقطع، بدأ العديد من صناع المحتوى بنشر مقاطع تحذر متابعيهم من البحث عن صورة رجل يجلس أمام مكتبه بلحية رمادية وشعر طويل والابتعاد عن الفيديو. كما تحدث صناع محتوى آخرون عن الجزء الأكثر إزعاجا من الفيديو الذي يتم إخفاؤه داخل صورة ذات مظهر غير ضار.

    وقال المتحدث باسم منصة "تيك توك": "اكتشفت أنظمتنا تلقائيًا تلك المقاطع وأبلغت عنها لانتهاكها سياساتنا ضد المحتوى الذي يعرض الانتحار أو يشيد به أو يمجده أو يروج له. ونحن نحظر الحسابات التي تحاول تحميل المقطع مرارا وتكرارا، ونقدر أعضاء مجتمعنا الذين أبلغوا عن هذا المحتوى وحذروا الآخرين من مشاهدة الفيديو هذا أو التفاعل معه أو مشاركته على أي منصة احتراما للشخص وعائلته".

    يذكر أن هذه الأنواع من المشاهد المصورة ظهرت على مواقع أخرى في الماضي، من ضمنها "فيسبوك" و"إنستغرام".

    انظر أيضا:

    "تيك توك" يصدر بيانا عقب فيديو "الانتحار" الذي أشعل الانتقادت ضد مواقع التواصل
    فتاة تتفاجأ بقدم تخترق السقف أثناء تصويرها مقطع غنائي على تيك توك... فيديو
    الرئيس التنفيذي لشركة "تيك توك" يغادر منصبه عقب تهديدات ترامب
    الكلمات الدلالية:
    فيسبوك, انستغرام, مواقع التواصل الاجتماعي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook