03:43 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلن مدير مركز جراحة القلب في المستشفى العسكري باسم فيشنيفسكي، ألكسندر ليشوك، إن المركز يخطط لإجراء عمليات معقدة، بما في ذلك زراعة الوجه.

    وأكد ليشوك لوكالة "سبوتنيك"، أن ذلك أصبح ممكنا بسبب استلام الترخيص لإجراء العمليات. ويتم الآن تشكيل أقسام خاصة لزراعة القلب والأعضاء والأنسجة في المستشفى.

    وقال مدير  المركز: "أود أن نجري عمليات ليس فقط على القلب، بل على الكبد والكلى أيضا بالإضافة إلى زرع الأصابع وحتى زرع الوجه".

    من المخطط في المرحلة الأولى إجراء 50 عملية من هذا القبيل سنويًا. وأشار في الوقت نفسه إلى وجود نحو ألف روسي على قائمة الانتظار لزرع أعضاء مختلفة، وتصل فترة الانتظار إلى ثلاث سنوات.

    من جانب آخر، أشار ليشوك، إلى أن التكنولوجيات التي ستعطي الفرصة لإنماء أعضاء بشرية بهدف زراعتها، ستظهر في العقد المقبل.

    وقال ليشوك: "لدينا في روسيا، معهد الفيزياء الحيوية الخلوية التابع لأكاديمية العلوم الروسية، يعمل بالتعاون مع زملائهم في واشنطن، على تطوير التكنولوجيات الخاصة بالخلايا، بل ويباشرون في تطبيقها بنجاح. ويحدوني الأمل في أن يتمكنوا قريبًا بمساعدة هذه التكنولوجيات من إنماء قلوب جديدة. وأعتقد أن هذه التكنولوجيات ستظهر خلال فترة من 5 إلى 10 أعوام".

    يذكر أنه سبق وأعرب المدير العلمي لــ "مختبر أبحاث التكنولوجيا الحيوية 3 دي"، فلاديمير ميرونوف، عن رأي مفاده أن أول عضو بشري "مطبوع" يمكن أن يظهر في غضون 5-10 سنوات.

    انظر أيضا:

    نجاح زراعة وجه كامل...والمريض: النتائج فاقت توقعاتي
    أمريكي من أصل أفريقي يجري زراعة وجه ناجحة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook