21:47 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت دراسة جديدة أن السمنة والوزن الزائد تزيد من خطر الإصابة بالخرف بنسبة 30 بالمئة.

    واعتبر العلماء أنه لا داعي للخوف بهذا الشأن، لأن ذلك لا يعني أن الخرف سوف يتطور لدى جميع الأشخاص الذين يعانون من السمنة.

    وبحسب ما نشره موقع "ميد نوفوستي"، يوجد الآن حوالي 50 مليون شخص في العالم يعانون من الخرف، ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، يزداد عدد المرضى كل عام بمقدار 10 ملايين.

    أظهرت دراسة جديدة نُشرت في المجلة الدولية لعلم الأوبئة أن زيادة الوزن والسمنة تزيد من عوامل الخطر للإصابة بالخرف بنسبة 30 بالمئة.

    في الدراسة الجديدة، أجرى العلماء البريطانيون بحثهم على 6582 شخصا تبلغ أعمارهم 50 عاما وأكثر، وتمت متابعتهم لمدة 11 عاما.

    واستخدم الباحثون في الدراسة معايير قياسية للوزن الطبيعي والسمنة بناءً على مؤشر كتلة الجسم (BMI).

    تطور الخرف لدى 7 بالمئة من المشاركين في الدراسة، وكان الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن (مؤشر كتلة الجسم من 25 إلى 29.9) لديهم مخاطر أعلى بنسبة 27 بالمئة للإصابة بهذه الحالة المرضية، مقارنة بالأشخاص الذين كان وزنهم ضمن النطاق الطبيعي (مؤشر كتلة الجسم 18.5-24.9).

    وارتبطت السمنة (مؤشر كتلة الجسم أعلى من 30) بزيادة خطر الإصابة بالخرف بنسبة 31 بالمئة.

    انظر أيضا:

    احذر... أطعمة تزيد من احتمال الإصابة بـ"الخرف"
    دراسة تكشف العلاقة بين "جين الخرف" والإصابة بكورونا
    طبيب قلبية يحدد العلاقة بين النوم والإصابة بالخرف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook