13:41 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أظهرت دراسة فرنسية حديثة بأن تدخين التبغ قد يؤثر على مشيمة المرأة الحامل حتى عند الإقلاع عن التدخين قبل الحمل.

    وبحسب نتائج دراسة أشرف عليها باحثون من المعهد الوطني للصحة والأبحاث الطبية "إنسيرم" والمعهد الوطني للأبحاث العلمية "سي إن أر أس" وجامعة غرونوبل "ألب"، وراقبوا الحمض النووي في مشيمة 568 امرأة قسمن إلى 3 فئات.

    وشملت الفئة الأولى نساء غير مدخنات والفئة الثانية النساء اللواتي توقفن عن التدخين قبل ثلاثة أشهر من الحمل فيما ضمت الفئة الثالثة اللواتي واصلن التدخين قبل الحمل وخلاله.

    ولاحظ العلماء عند الفئة الأخيرة تغيرات في 178 منطقة من المشيمة لا تؤثر على تسلسل الحمض النووي بل على طريقة التعبير الجيني.

    وعند المدخنات سابقا، لم تكن التغيرات بهذه الكثافة لكنها رصدت في 26 منطقة، وفق ما جاء في المقال المنشور في مجلة "بي أم سي ميديسن".

    وتبيّن أن المشيمة تحتفظ بـ "ذاكرة" التعرّض للتبغ، بحسب ما نقل موقع "يورو نيوز".

    وتؤدي المشيمة، السريعة التأثر بمركبات كيميائية متعددة، دورا أساسيا في نمو الجنين.

    ولم تستبعد جوانا لوبول، الباحثة في "إنسيرم" التي أشرفت على هذه الأبحاث، أن تكون هذه التعديلات المرصودة في المشيمة بجزء منها وراء "تداعيات التدخين على الجنين وصحة الطفل عند نموه".

    هذا ونشر موقع "self" في وقت سابق دراسة حول الأعراض التي يتسبب بها التدخين للنساء الحوامل،  حيث يتسبب في فترة الحمل لتعرض الجنين للكثير من المواد الكيميائية الضارة، وفي مقدمتها أول أكسيد الكربون. هذه المواد تحد من إمداد الأوكسجين للطفل كما وتمنع وصول المواد الغذائية، الأمر الذي يتسبب بمشاكل في المشيمة ونقص وزن الطفل عند الولادة بالإضافة لعيوب خلقية وولادة مبكرة وفي بعض الأحيان يتسبب بفقدان الجنين.

    انظر أيضا:

    رحمة بالأطفال... دراسة تحذر الحوامل من تدخين الماريجوانا
    دراسة تحذر من التدخين: يتسبب في مضاعفة عدوى "كوفيد 19"
    الكلمات الدلالية:
    السجائر, الحمل, التدخين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook