09:16 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف فريق من الباحثين الأمريكيين أن تصفح الهواتف الذكية أثناء مشاهدة التلفزيون يسبب مشكل عقلية خطيرة، ناتجة عن ما أسموه بـ"تعدد المهام في الوسائط".

    ونقلت صحيفة "ديلي ميل" أن الباحثين وجدوا أن استخدام عدة أشكال من الوسائط الرقمية في نفس الوقت يسبب ضعف الذاكرة.

    ووصل الباحثون إلى تلك النتائج أن الأشخاص الذين يشاركون في تعدد مهام الوسائط في المنزل لديهم قدرة ضعيفة على تذكر العناصر على شاشة الكمبيوتر.

    وفي مجموعة من 80 بالغا تتراوح أعمارهم بين 18 و26 عاما، فحص الباحثون ما إذا كان تعدد المهام في الوسائط مرتبطا بفقدان الانتباه العفوي، وما إذا كان هذا الاهتمام بدوره يرتبط سلبا بالتذكر.

    ولاختبار الذاكرة، عُرض على المشاركين لفترة وجيزة صور أشياء على شاشة الكمبيوتر، مثل قبعة أو وعاء أو سوار أو حشرة أو مغسلة مطبخ، وبعد تأخير مدته عشر دقائق، عُرض عليهم جولة ثانية من الصور وكان عليهم تحديد ما إذا كانت أكبر أو أصغر، أو أكثر متعة أو غير سارة، أو ما إذا كانوا قد رأوا الصورة من قبل.

    وأثناء المهام، وقع تسجيل قياسات حجم بؤبؤ العين ونشاط المخ، وتحديدا موجات الدماغ المشار إليها باسم "قوة ألفا" الخلفية التي تم الحصول عليها باستخدام مخطط كهربية الدماغ (EEG)، كمقياس لانقطاع الانتباه.

    وقال المؤلف المشارك في الدراسة، كيفين مادور، الذي يعمل أيضًا في جامعة ستانفورد: "لقد ارتبطت زيادة قوة ألفا في مؤخرة الجمجمة بفقدان الانتباه، وشرود الذهن، والتشتت وما إلى ذلك".

    وأضاف: "نعلم أيضا أن القيود في قطر البؤبؤ مرتبطة بفشل الأداء مثل أوقات رد الفعل البطيئة والمزيد من الشرود الذهني".

    ورغم تأكيد الخبراء على وجود صلة بين ضعف الذاكرة وتعدد المهام في الوسائط، إلا أنهم نوهوا إلى صعوبة الجزم بأن أحدهما يسبب الآخر، وهو ما يعني أنه لا يزال من غير المؤكد الكيفية التي تؤثر بها كثرة الأجهزة على الذاكرة.

    انظر أيضا:

    طبيب يوضح الصلة بين الهواتف الذكية وأورام الدماغ لدى الأطفال
    بدلا من تطبيقات الهواتف الذكية... أجهزة تنبه كبار السن حول "كورونا" في سنغافورة
    هواوي تكشف موعد إطلاق نظام التشغيل الجديد للهواتف الذكية
    الهند... قفزة كبيرة في مبيعات الهواتف الذكية على المنصات الإلكترونية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook