09:13 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    السيارة في الأصل مخصصة كهدية للملكة البريطانية إليزابيث الثانية، وهي مجهزة بالكامل " بما في ذلك محركها" من أفخر أنواع الجلد، معروضة للبيع في روسيا.

    ونشر موقع "روسيا بيوند" (rbth) مقالا حول سيارة في الأصل كانت مخصصة للملكة البريطانية إليزابيث الثانية، وهي مجهزة بالكامل بالجلد. وظهر الإعلان في 3 أكتوبر/تشرين الأول، على موقع "Auto.ru"، أحد أشهر مواقع أسواق السيارات عبر الإنترنت في روسيا.

    والسيارة من نوع تويوتا كراون (IXS140) المصنوعة في عام 1995. وتحمل السيارة اسم "تميمة" وتتميز بمحرك سعة 2.5 لتر بقوة 230 حصانا. المسافة التي قطعتها السيارة هي 10 آلاف كيلومتر فقط، ويلاحظ من الصور هيكل (جسم) السيارة بأنه مغطى "بجلد البيسون الكندي"، وفقا لموقع "Auto.ru" الخاص على الإنترنت.

    ولم يتلف الجلد  ولم يتأثر بأي عوامل طبيعة خلال السنوات السابقة،  وجرى ذلك "بفضل التصفيح المنتظم والمدروس من قبل المالك". ويمكن تنظيف الجسم ( الهيكل) نفسه في غسيل السيارات العادي. 

    الجدير بالذكر أن السيارة سعّرت قبل خمس سنوات على الأقل بسعر 88 مليون روبل (نحو مليون دولار) في عام 2015. يعرضها الإعلان الجديد مقابل 25 مليون روبل (نحو 315000 دولار).

    وفي برنامج تلفزيوني على "روسيا 1" في عام 2015، قال الرجل الذي يبدو أنه المالك الحالي، والذي تم تقديمه باسم فاليرا ماستر:

    "يمكنك غسلها وتجفيفها ومواصلة القيادة".

    وأضاف: "جزء من المحرك مغطى أيضا بالجلد وأحجار الراين، في حين تم تصميم الهيكل والجزء الداخلي بالرموز السلافية القديمة، بموافقة الفنان ميخائيل زولوتوف". والسقف الداخلي مغطى "بمنك سيبيريا" ، مع استخدام المنك الاسكندنافي للتفاصيل الداخلية الأخرى. والمقعد الخلفي مصنوع من السمور "Barguzin". 

    وفي تقرير قناة "روسيا1" في عام 2015، قال إن الأسلوب بأكمله كان فكرة أحد الأثرياء الروس ولم يتم ذكر اسمه. ويقال إن السيارة كانت مخصصة كهدية للملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا العظمى، لكن المالك توفي فجأة ولم يتسن له تقديم الهدية أبدا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook