20:10 GMT17 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    تفشى فيروس كورونا بين لاعبي منتخب الشباب المصري لكرة القدم، الموجود حاليا في تونس للعب بطولة شمال أفريقيا المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2021 في موريتانيا.

    وناشد المدير الفني للمنتخب، ربيع ياسين، السلطات المصرية والجهات المعنية، في تصريحات لموقع "في الغول" إرسال طائرة خاصة مجهزة طبيا لإعادة بعثة منتخب الشباب إلى مصر.

    وقال ياسين: "الوضع صعب جدا. أرجوكم أنقذونا. أناشد الجهات المعنية في مصر بالتدخل العاجل والفوري لإنقاذ الفريق وإعادته للقاهرة، أتمنى إرسال طائرة طبية خاصة مجهزة لاصطحاب اللاعبين والجهاز الفني بعد تفشي الوباء بين صفوف المنتخب".

    وتابع: "نواجه في تونس ظروفا قاسية جدا وهناك رعب من تدهور الوضع الصحي للمصابين. كان من الخطأ تنظيم البطولة في ظل هذه الظروف وحذرت من ذلك، قدمنا من القاهرة بمسحات سلبية تماما".

    وأردف: "أخبرونا الآن أن لدينا 13 إصابة مؤكدة وهناك 4 من المحتمل ثبوت إصابتهم كذلك، كما تأكدت إصابتي أيضا".

    واستطرد: "لا توجد أي إجراءات احترازية هنا، كل المنتخبات المشاركة تقيم في فندق واحد، ننزل ونصعد للغرف بـ15 أو 16 فردا في المصعد، الوضع مأساوي للغاية".

    وقال: "لا أعلم كيف لا توجد حالات في المنتخبات الأخرى بينما تفشى الوباء بين صفوفنا، نحن نطبق الإجراءات فيما بيننا ونفصل بين اللاعبين في الغرف والمطعم بقدر الإمكان لكن الوضع هنا صعب".

    من جهته قال جمال محمد علي، نائب رئيس اللجنة المؤقتة المنوطة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، إن اتحاد الكرة يبحث مع أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، الطرق الممكنة لإعادة منتخب الشباب إلى مصر.

    وقال في تصريحات خاصة لموقع "يلاكورة": نتواصل مع أشرف صبحي وزير الرياضة لبحث كيفية عودة بعثة منتخب الشباب من تونس.

    وأضاف: "القوانين في تونس تنص على حجز المصابين بفيروس كورونا لمدة 14 يوما في العزل الصحي".

    واختتم تصريحاته قائلا: "نبحث أي حلول للعودة إلى مصر عن طريق طائرة خاصة أو أي حل آخر".

    انظر أيضا:

    الصحة التونسية تدعو لاحترام الإجراءات الوقائية وتحذر من ارتفاع إصابات كورونا في ديسمبر
    وزير الصحة التونسي يعلن موعد ذروة تفشي كورونا
    تونس... رئيس الحكومة يحذر من التهاون بشأن كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook