13:45 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اضطر اللاعب المحترف توماسو باباراتو إلى التقاعد من الرياضات الإلكترونية بسبب إصابة في الإبهام والرسغ، حيث خضع الرياضي لعدة عمليات جراحية، لكن لم يكن لها التأثير المطلوب.

    وبحسب موقع "مير 24"، لعب باباراتو تحت الاسم المستعار "زوما" في مسابقة "كول أوف ديوتي" (Call of Duty).

    في "نيو يورك سابلاينر" (New York Subliners)، حصل اللاعب الرياضي على 387 ألف دولارًا في 87 بطولة. 

    فاز باباراتو بالجائزة الأكثر أهمية في بطولة فردية في أبريل 2018 في منافسة متعددة اللاعبين ثم حصل الرياضي على 53125 دولارًا.

    في الآونة الأخيرة، كان باباراتو يعاني من ضعف في الإبهام والرسغ، مما جعله يخضع لعدة عمليات جراحية.

    علق باباراتو على اعتزاله الرياضة الإلكترونية: "ينفطر قلبي عندما أتخلى عن اللعبة، التي أضع فيها قلبي وروحي كل يوم لمدة ثماني سنوات".

    بالمقارنة مع الإصابات في الرياضات الأخرى، قد تبدو مشكلة باباراتو وكأنها مشكلة بسيطة. ومع ذلك، يجب ألا يغيب عن البال أن لكل تخصص أسبابه الخاصة التي تجبر الرياضيين على "التقاعد".

    قال البروفيسور أندرو برزيبيلسكي من معهد أكسفورد للإنترنت إن الناس يشهدون الآن "مرحلة مثيرة حقًا" في تطوير الألعاب في المجتمع. لم يعد يُنظر إلى لاعبي الرياضات الإلكترونية على أنهم نساك لأنهم أصبحوا بالفعل جزءًا من التيار الرئيسي.

    في وقت سابق، وقع اللاعب الرياضي الأمريكي البالغ من العمر ثماني سنوات عقدًا مع نادٍ محترف. وهكذا، أصبح جوزيف دين أحد أصغر الرياضيين المحترفين في التاريخ.

    انظر أيضا:

    ثورة علمية... تطوير طلاء طبي يمكنه مراقبة صحة الإنسان
    دراسة تكشف "خلل في جسم الإنسان" وراء الإصابة بمشاكل صحية في الفضاء
    طنين الأذن..إشارة صحية خطيرة على الإنسان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook