14:36 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 101
    تابعنا عبر

    كشفت وسائل إعلام عالمية بعض التفاصيل الدقيقة حول أحد أكبر مشاريع العالم الذي بدء العمل على إنشائه قبل أكثر من 35 عاما.

    المفاعل "ITER" الضخم الذي سيتم الانتهاء من بنائه بعد أربع سنوات جنوبي فرنسا، سيكون أكبر مفاعل على وجه الأرض، حيث شبهه بعض العلماء بـ"بقطعة من الشمس على الأرض".

    المشروع الذي تشارك فيه 35 دولة يعتبر أضخم مفاعل اندماج نووي على الكوكب الأزرق، وسيعتبر أكبر مصدر للطاقة النظيفة على الكوكب.

    وتعتبر كلمة "ITET"، التي أطلقت كاسم للمفاعل، من الكلمات اللاتينية وتعني "الطريق"، حيث تعبر عن الطموح البشري للوصول إلى مصادر مستقبلية للطاقة النظيفة.

    وكشفت مجلة " forbes" بعض التفاصيل الدقيقة لهذا المشروع الرائد، حيث أشارت إلى وجود جهاز ضخم جدا في قلب المفاعل يسمى "توكاماك"، وهو عبارة عن مجموعة ملفات تستخدم لإنشاء مجال مغناطيسي ضخم، أي أنها بالمختصر مغناطيسات ضخمة جدا.

    وتأخذ هذه الأجهزة شكل الكعكة الدائرية، لتشكل مغناطيس هائل، حيث تعمل المغنطة على احتواء البلازما الناتجة عن عملية الاندماج.

    ويحتوي هذا المغناطيس على 18 ملفا كهربائيا كل واحد منها بحجم بناء ضخم من 6 طوابق وتزن الواحدة حوالي 6 آلاف طن، ما يجعله أكبر مغناطيس فائق التوصيل تم تصميمه في العالم.

    انظر أيضا:

    بصلة صغيرة يوميا تنقذك من مرض خطير
    طفلة في الرابعة تعثر على بصمة بحث عنها العلماء لسنوات... صور
    أفعى تلتف حول رقبة سيرين أثناء غناء حسن الرداد لعمرو دياب... فيديو
    "يلي بموت فيه"... عمرو دياب وبسمة وهبة في مشهد يشعل وسائل التواصل.. فيديو
    الكلمات الدلالية:
    مفاعلات نووية, جهاز مغناطيسي, مدفع كهرومغناطيسي, مغناطيسي, حقل مغناطيسي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook