16:47 GMT25 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    اعتبر مرصد الأرصاد الجوية المائية أن الانخفاض الحاد في درجات الحرارة لمدة خمسة أيام في الأراضي الأوروبية لروسيا، وكذلك في غرب سيبيريا، يعتبر ظاهرة خطيرة.

    صرح رومان فيلفاند، المدير العلمي لمركز الأرصاد الجوية المائية، لوكالة "سبوتنيك"، بأن:

    الانخفاض الحاد في درجات الحرارة لمدة خمسة أيام في الأراضي الأوروبية لروسيا، وكذلك في غرب سيبيريا، يعتبر ظاهرة خطيرة.

    وقال فيلفاند: "عندما تنخفض درجة الحرارة الشاذة في الشتاء إلى -7 وما دون، ومنذ ذلك الحين في غضون خمسة أيام (من 7 فبراير إلى 11 فبراير) نتوقع أن يكون الشذوذ على الأقل أقل من -7. وهذه ظاهرة مناخية خطيرة... وصدر تحذير من عاصفة كهذا ويستعد الجميع له ".

    وأشار إلى أن التحذير صالح لمنطقة شاسعة: المقاطعة الفيدرالية الشمالية الغربية، والمنطقة الفيدرالية المركزية (حتى منطقة الأرض السوداء)، ومنطقة الفولغا الفيدرالية، وجزر الأورال وسيبيريا الغربية. سيكون متوسط ​​الشذوذ في هذه المناطق من -8 إلى -10 درجة.

    وسجل خبراء الأرصاد الجوية درجات حرارة قياسية جديدة منخفضة في جنوب وغرب سيبيريا في ديسمبر الماضي، فيما سجلت "تومسك" سالب 49 درجة مئوية، وسجلت نوفوسيبيرسك 41 درجة مئوية.

    انظر أيضا:

    القوات الخاصة الروسية تقبض على "يسوع سيبيريا"... فما قصته
    روسيا تكتشف في شمال سيبيريا ما قد يدر عليها ملايين الدولارات
    عجوز تهوى تربية الكلاب والتزلج على ثلوج سيبيريا... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook