15:28 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، اليوم الخميس، عن إطلاقه أبحاثا جديدة تتعلق بالأسباب التي تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالخرف بين اللاعبين المحترفين.

    وأفادت وكالة "فرانس 24"، مساء اليوم الخميس، بأن الطبيب ويلي ستيوارت المستشار في الأمراض العصبية في جامعة غلاسكو، قد أشرف على دراسة نشرت في العام 2019، أكدت أن لاعبي كرة القدم أكثر عرضة بثلاث مرات ونصف المرة للوفاة من أمراض التآكل العصبي من عامة الناس.

    وتم تمويل هذه الدراسة من قبل الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم ورابطة اللاعبين المحترفين معا.

    وذكر رئيس الاتحاد، مارك بولينغهام، أن "تلك الدعوة للأبحاث هي الخطوة المهمة التالية في التزامنا بفهم المزيد عن الصلة بين أمراض التآكل العصبي لدى لاعبي كرة القدم المحترفين السابقين".

    وتابع بولينغهام:

    أعطتنا النتائج المؤقتة لدراسة أفكار يمكن البناء عليها، ومع ذلك، فإن معايير الدراسة لم تكن قادرة على الإجابة بالضبط على أسباب الارتباط والتي ستكون الآن محور التركيز الأساسي لهذا البحث.

    وأشارت الوكالة الفرنسية إلى أن بعض لاعبي منتخب إنجلترا الذي حقق لقب كأس العام عام 1966، يعاني من أمراض مماثلة في حياتهم لاحقا. إذ كان نوبي ستايلز وجاك تشارلتون يعانيان من الخرف العام الماضي عند وفاتهما، مرجحة أن هناك عاملين محتملين لحدوث ذلك هما ضرب الكرة المتكرر بالرأس وحوادث الارتجاج في المخ.

    وقال غوردون تايلور، الرئيس التنفيذي لرابطة اللاعبين المحترفين:

    نأمل أن تبلور الدراسة الحماية للاعبين الحاليين وتساعد في جعل الرياضة آمنة قدر الإمكان للأجيال القادمة.

    ووافقت رابطة الدوري الممتاز، في 20 كانون الثاني/يناير الماضي، على إقامة مباريات تجريبية للسماح بإجراء التبديلات في حالات الارتجاج الدماغي، ما سيسمح لفريق ما بإجراء تبديلين خلال المباراة الواحدة.

    انظر أيضا:

    رجال من الثلج يؤازرون فريق كرة قدم.. فيديو
    إحصائية جديدة تؤكد هيمنة ميسي على تاريخ كرة القدم
    برشلونة يتصدر القائمة... أعلى 10 أندية كرة قدم دخلا في العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook