12:05 GMT25 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 51
    تابعنا عبر

    كشف فريق من الباحثين دور مادة الكافيين على المادة الرمادية الموجودة في الدماغ.

    قام باحثون من جامعة بازل بإجراء دراسة لمتابعة الاستهلاك المنتظم للكافيين، وضمت الدراسة مجموعة من عشرين شابا يشربون القهوة بانتظام.

    وتم تقسيم التجربة إلى مرحلتين كل منهما عشرة أيام. في المرحلة الأولى، تلقوا حبوبا تحتوي على الكافيين، وفي الثانية دواء وهميا. في نهاية كل فترة زمنية، درس العلماء حجم المادة الرمادية للأشخاص ونوعية نومهم، بحسب ما نشر موقع Cerebral Cortex..

    وفقًا للبيانات التي تم الحصول عليها، كان عمق نوم المشاركين هو نفسه، بغض النظر عما إذا كانوا قد تناولوا الكافيين أو كبسولات الدواء الوهمي.

    ومع ذلك، وجد الباحثون اختلافا كبيرا في حجم المادة الرمادية: كان أعلى لدى أولئك الذين لم يتناولوا الكافيين. كان الاختلاف ملحوظًا بشكل خاص في الفص الصدغي الإنسي الأيمن، بما في ذلك الحُصين، وهي منطقة الدماغ المسؤولة عن تعزيز الذاكرة.

    تقول البروفيسور كارولين رايشرت: "لا تشير نتائج الدراسة إلى وجود تأثير سلبي للكافيين على الدماغ. ولكن من الواضح أنه عند تناوله يوميًا، فإنه يؤثر على الوظيفة الإدراكية".

    في النهاية، خلص الخبراء إلى أنه بعد عشرة أيام من الامتناع عن تناول القهوة، تعافت أنسجة دماغ الأشخاص.

    انظر أيضا:

    فوائد إضافية للقهوة تجعل زيادة استهلاكها ضرورة صحية
    متى تحصل على نتائج عكسية من شرب القهوة
    الكلمات الدلالية:
    الكافيين, الدماغ, القهوة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook