13:49 GMT15 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرحت أولغا بروفتشوك، رئيسة شركة Gem Project السويسرية المتخصصة في الأحجار الكريمة ، لـ"سبوتنيك"، أن الوباء والانتقال إلى الاجتماعات عبر الإنترنت قد غيرا موضة المجوهرات خلال العام الماضي

    وفقا للخبيرة، سيكون من الممكن إجراء تقييم عالمي لتأثير الوباء على نمط المجوهرات فقط في السنوات القليلة المقبلة. ومع ذلك، فإن التغيير في طلب المشترين يمكن ملاحظته بالفعل.

    وأضافت: "تملي اجتماعات العمل عن بعد قواعد جديدة لقواعد اللباس. فأصبحت الأقراط الكبيرة ومجوهرات العنق مطلوبة، حيث يظهر الجزء العلوي من الجسم فقط على الشاشة. أصبحت المجوهرات هي الطريقة الوحيدة لتسليط الضوء على الصورة والظهور بين المشاركين في المؤتمر. أن تكون باهظة الثمن، والشكل والحجم أمور مهمة ".

    ووفقا لها، ونظرا لصغر حجمها، لا تظهر دائما العديد من المجوهرات ذات الأحجار الكريمة بوضوح أثناء المكالمات عبر الإنترنت، لذلك يتم الاختيار لصالح المجوهرات المصممة.

    وقالت: "البروشات الكبيرة تشهد طفرة حقيقية. يمكن ارتداؤها على كل من سترة رسمية وبلوزة، وهناك خيارات للملابس الرياضية الفضفاضة، والتي أصبحت مألوفة للكثيرين خلال العام الماضي. تضيف البروشات السطوع، وتصبح موضوعا للنقاش وغالبا ما تحمل معنى دلالي، تجسد رسالة معينة للعالم".

    وأضافت الخبيرة أن الاتجاه الآخر الذي ظهر العام الماضي هو إكسسوارات الشعر، مشيرة إلى أن التيجان وعصابات الرأس ودبابيس الشعر المصنوعة من المعادن الثمينة يمكن العثور عليها بسهولة في عروض الأزياء، حيث يتم ارتداؤها ببساطة، وهذه هي أسهل طريقة لإظهارها على موقع المحادثات "زووم" الى حد ما.

    وأضاف الخبير أنه من غير المرجح أن يتغير الطلب على الأحجار النادرة والمكلفة في المستقبل القريب عالميا، حيث يظل مستقرا. ومع ذلك، حتى في شريحة السعر الأعلى، هناك ميل بالفعل لشراء المجوهرات التي يمكن ارتداؤها كثيرا ولا يتم الاحتفاظ بها في مكان آمن حتى مناسبة خاصة.

    وتابعت: "الخواتم الضخمة تحل محل العديد من الخواتم الرشيقة التي يمكن ارتداؤها بإصبع واحد، بالإضافة لتغيير ألوان الأحجار وعددها. والمواد المصنوعة منها".

    ووفقا لها: "تملي الموضة أسلوبا حرا وشبه رياضي، ولا خيار أمام مصممي المجوهرات سوى التكيف مع الشرائع الحديثة وتقديم مجوهرات لعملائهم تتناسب تماما مع صور العصر الرقمي العالمي".

    انظر أيضا:

    البحرين... حبس 8 آسيويين حاولوا تهريب مجوهرات إلى الخارج
    جولة مصورة بـ"متحف المجوهرات"... أكثر من 11 ألف قطعة ذهبية شاهدة على تاريخ مصر
    الكلمات الدلالية:
    العمل, مجوهرات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook