23:57 GMT22 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت نائبة رئيس وزراء روسيا، تاتيانا غوليكوفا، إنه لا يوجد الآن سبب للإغلاق في روسيا بسبب فيروس كورونا، فالبلاد في فترة استقرار وانحدار، وهي مستمرة منذ ديسمبر/كانون الأول، وكشفت أن الإصابات بفيروس كورونا ارتفعت في الخارج بسبب أنهم كانوا منغلقين ولم يطوروا "مناعة القطيع".

    وقالت غوليكوفا في مقابلة مع قناة "آر تي"، اليوم الثلاثاء:

    "لا نرى الآن أي سبب للإغلاق. نحن في فترة استقرار وتراجع (للفيروس). علاوة على ذلك، هذه الفترة مستمرة منذ ديسمبر".

    وفقا لها، كان الموقف تجاه هذا في ديسمبر حذرًا، لأن عطلة رأس السنة الجديدة كانت قادمة. في روسيا، هناك انخفاض مطرد في المرض.

    وكشفت المسؤولة الروسية عن احتمال حدوث زيادة طفيفة في حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد.

    وقالت في المقابلة: "قد يكون هناك ارتفاع طفيف"، في رد على سؤال حول احتمال حدوث موجة ثالثة من فيروس كورونا في روسيا.

    وأوضحت نائبة رئيس الوزراء أن ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في الخارج هو بسبب أن البلدان كانت مغلقة بشكل دائم، والناس يجلسون في منازلهم، ولم يطوروا مناعة القطيع.

    وقالت: "نرى كيف يتطور الوضع الوبائي لديهم ولدينا، بالمناسبة، أحد أسباب هذا التطور هو أنهم كانوا مغلقين بشكل دائم. كان الناس يجلسون في منازلهم، ولم يخرجوا".
    مضيفة: "في الواقع، نعم"، مجيبة عن سؤال مفاده أن الناس في الخارج، في الواقع، لم يطوروا مناعة القطيع.

    انظر أيضا:

    "أنا أثق بالعلوم الروسية"... تطعيم 183 ملحقا عسكريا أجنبيا ضد كورونا في روسيا
    بعد جائحة كورونا... مرض جديد يهدد روسيا
    روسيا... تطوير لقاح ضد كورونا يؤخذ عن طريق الأنف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook