22:41 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يكسب العديد من سكان الصومال معيشتهم من قطع الأشجار، ما يؤدي إلى إزالة الغابات وتغير المناخ.

    ونشر موقع "Garowe Online" الصومالي، مشاهد لقطع الأشجار في منطقة أرض البنط شمال شرقي الصومال.

    وقال الموقع في تعليق على مقطع الفيديو، إن وزارة البيئة تعرضت لانتقادات لفشلها في معالجة هذه القضية.

    ويعد قطع الأشجار هو الطريقة الوحيدة لكسب العيش بالنسبة للعديد من السكان، فيقطعون الأشجار ويحرقونها لصنع فحم يمكن بيعه. 

    وكانت تجارة الفحم قد تعرضت لقيود لمواجهة الأضرار البيئية، حيث فرض مجلس الأمن الدولي عام 2012، حظراً على استيراد وتصدير الفحم من الصومال. كما أعلنت الحكومة الصومالية بقرار من مجلس الوزراء في عام 2018، منع تجارة الفحم، لأسباب أمنية وبيئية.

    انظر أيضا:

    رئيس البرلمان الصومالي يعلن تمديد ولاية الرئيس فرماجو بعد فشل اتفاق الانتخابات
    الجامعة العربية تدعو الأطراف الصومالية لمواصلة الحوار حول الانتخابات
    الصومال... انتشار أمني وإغلاق طرق أثناء جلسة البرلمان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook