16:40 GMT16 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يتزايد عدد الأشخاص الذين يتلقون لقاحات ضد كورونا كل يوم، ويتبادر إلى أذهانهم سؤال حول الحاجة إلى الامتثال لتدابير الحماية من فيروس كورونا بعد التطعيم.

    قالت نيا غورغيفا، المعالجة والمستشارة الطبية الأولى في خدمة "تيلي دكتور24": "لقاح فيروس كورونا المستجد لا يحتوي على فيروس حي".

    وأوضحت الطبيبة لقناة "مير24" الروسية، اليوم الاثنين، أن اللقاح يتكون من "ناقل غدي يحمل الجين الخاص ببروتين الفيروس التاجي، وبناء عليه لا تصاب بعدوى هذا الفيروس، بل تحث على تكوين المناعة الخلوية، من المستحيل أن تمرض من اللقاح نفسه، لكن هناك خطورة من الإصابة بالعدوى قبل تكوين المناعة (قبل تلقي الجرعة الثانية أو حتى بعدها)".

    وأضافت: "لا يوجد أي من اللقاحات اليوم يعطي ضمانًا بنسبة 100%، لذلك ارتداء الأقنعة، والحفاظ على التباعد الاجتماعي وجميع تدابير السلامة عند الاتصال بعدد كبير من الناس أمر لا بد منه".

    وفقا لمختبِر اللقاح، طبيب الصحة نيكولاي دوبينين، فإن التأثير الوقائي بعد التطعيم يحصل بعد 2-3 أسابيع من التطعيم.

    يقول الخبير: "لا أعرف أي حالات موثوقة للمرض بعد جرعتين من التطعيم". ولكن هناك العديد من حالات العدوى الواضحة، لأشخاص تلقوا جرعة واحدة، وانتهكوا نظام العزل. لا يعطي التطعيم الضمانات الكاملة ضد المرض، ولكنه يقي من الأشكال الشديدة لـ لكوفيد-19".

    وأضاف: "ومع ذلك، عند احتمال وجود تركيز عال من العوامل الممرضة في الهواء، لا يزال بإمكان الشخص أن يمرض".

    تقول نيا غورغيفا: "يكون إنتاج الأجسام المضادة مختلفا حسب الشخص، يمكن إنتاجها بكميات صغيرة، أو بكميات كبيرة، أو قد لا يتم إنتاجها على الإطلاق بسبب تفاعل فردي. إن التطعيم، إذا مرضت فجأة، سيمكنك من نقل المرض بشكل أكثر اعتدالا ويحميك من التعرض لمضاعفات خطيرة".

    وفقا للطبيبة، قد تحدث ردود فعل فردية بعد التطعيم: قد لا يشعر شخص ما بأي شيء على الإطلاق، وقد يشعر شخص ما بألم مكان الحقن، وقد تظهر أعراض لدى شخص آخر على شكل قشعريرة وحمى خفيفة وصداع وضعف، هذه المظاهر هي استجابة فزيولوجية طبيعية للمكونات الموجودة في لقاح ناقلات الأمراض.

    وفقًا للخبيرة، فإن السيناريو الأكثر واقعية بالنسبة لنا في الوقت الحالي هو إعادة التطعيم كل بضع سنوات.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook