11:21 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    نفت الراقصة البرازيلية لورديانا خبر مقتلها على حسابها الخاص على "إنستغرام".

    وكانت البرازيلية لورديانا، المقيمة في التجمع الأول في مصر، قد تلقت الكثير من الاتصالات للاطمئنان عليها بعد انطلاق إشاعة مقتلها داخل منزلها، وفقا لما ذكره موقع مجلة "لها".

    وعلقت الراقصة لورديانا على تلك الشائعة، قائلة: "فيه أيه، أنا كنت نايمة، أنا ما زلت على قيد الحياة، وصلتني كثير من الرسائل للاطمئنان علي بعد هذا الخبر السيء".

    وأضافت: "لدي عائلة وناس كتير تحبني، وسائل الإعلام من فضلكم شاهدوا ماذا فعل بي هذا الخبر، ما هو شعورك عندما تستيقظ على خبر مثل هذا".

    وعثرت المباحث المصرية على جثة راقصة أخرى غير شهيرة تحمل جنسية إحدى دول جنوب شرق آسيا، وقدمت إلى القاهرة منذ 6 أشهر، واستأجرت شقة في منطقة التجمع الخامس، وتم العثور على جثتها بجوار باب المصعد في الدور الخامس الذي تقيم فيه، وتم تحرير محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيقات.

    انظر أيضا:

    حوريات راقصات يحققن رقما قياسيا عالميا في الصين... فيديو
    بعد ضجة أثارتها في مصر... موقع يكشف هروب راقصة من مكان إقامتها
    بعد 30 عاما على عرضه... سر تصوير راقصي مادونا في السرير بفيلمها الوثائقي المثير للجدل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook