13:10 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    ألقى مكتب التحقيقات الفيدرالي القبض على أحد المشاغبين المتهمين في الكابيتول، يوم أمس الأربعاء، بعد أن نشرت والدته صورا له في المبنى عبر "فيسبوك"، وفقا لملفات تم الكشف عنها مؤخرا من وزارة العدل.

    واتهم المدعون الأمريكيون تايلر سلايكر من واشنطن بجريمتين، الأولى: الدخول والبقاء وسلوك غير منظم ومخيم في مبنى أو أرض محظورة، والثانية: سلوك غير منظم واستعراض أو تظاهرة أو اعتصام في مبنى الكابيتول، بحسب ما نشر موقع "إنسايدر".

    ووفقا للإفادة الخطية لاعتقال سلايكر، شاهد اثنان من أفراد أسرته من جانب والدته منشوراتها على "فيسبوك" وأبلغوا المحققين. التقى أحد أقاربه بالمحققين وأشار إلى شبهه في عدة صور التقطتها كاميرات الأمن في الكابيتول.

    أكد المحققون وجود سلايكر في مبنى الكابيتول من خلال رسم خرائط لمكان وجوده باستخدام سجلات الهاتف الخلوي والعثور على لقطات أمنية مؤكدة له وهو يلتقط "صورا شخصية" بالضبط التي نشرتها والدته.

    ألقت الشرطة القبض على 600 شخص على الأقل فيما يتعلق بأعمال الشغب التي وقعت في يناير/ كانون الثاني، لكن أقل من 30 اعترفوا بارتكاب جريمة. لا يزال مكتب التحقيقات الفيدرالي يطلب المساعدة في تحديد هوية العديد من المتظاهرين في الكابيتول، لا سيما أولئك الذين ربطوا الكابيتول وشرطة العاصمة المكلفة بحماية المبنى.

    انظر أيضا:

    النواب الأمريكي يقر تشكيل لجنة للتحقيق في أحداث الكابيتول
    انتحار 4 رجال أمن ممن تعاملوا مع الهجوم على مبنى الكابيتول في يناير
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook